بعد اكتشاف حالة كورونا في محافظة حضرموت.. الحوثي: المحافظة مستهدفة من قوى العدوان

عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي يحمّل "دول العدوان الأميركي السعودي الإماراتي وحلفائه المسؤلية وجود فيروس كورونا في حضرموت"، ووزير الخارجية في حكومة صنعاء حسين العزي يقول إنه يجب إغلاق المنافذ من "المناطق المحتلّة".

  • بعد اكتشاف حالة كورونا في محافظة حضرموت.. الحوثي: المحافظة مستهدفة من قوى العدوان
    وزير الخارجية في حكومة صنعاء حسين العزي: يجب إغلاق المنافذ من "المناطق المحتلّة"

قال عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي، إن تضارب الحديث عن كورونا في حضرموت "يؤكد أنها مستهدفة من العدوان الأميركي السعودي الإماراتي".

الحوثي حمّل في تغريدة على تويتر "دول العدوان الأميركي السعودي الإماراتي وحلفاءه المسؤولية عن هذه الحادثة".

بدوره، هدّد نائب وزير الخارجية في حكومة صنعاء حسين العزي، حكومة هادي "بإغلاق المنافذ من المناطق المحتلّة ما لم تسارع الأخيرة إلى اتّخاذ إجراءات"، مقترحاً "وضع 5% من قوات الاحتياط الضاربة تحت الجاهزية إلى جانب الطواقم الصحيّة والأمنيّة".

ويأتي ذلك بعد إعلان تحذيرات من وكالات الإغاثة عند تأكيد أول حالة إصابة بفيروس كورونا في مدينة الشحر بحضرموت.

وكانت محافظ حضرموت اليمنية أكدت يوم أمس الجمعة "أن ‏الحالة المصابة بكورونا ظهرت في ميناء الشحر، وأن إجراءات البحث جارية لمعرفة أسباب انتقال الإصابة إلى المحافظة".

كما كان ‏وزير الإعلام في حكومة صنعاء ضيف الله الشامي أشار إلى أنه "يجب اتخاذ الإجراءات القوية ضد الجميع لمواجهة كورونا بعيداً عن المزايدات السياسية".