إردوغان: الإمارات بصدد إقامة استثمارات كبيرة في تركيا

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يقول إنّ أنقرة عقدت خلال الأشهر الماضية لقاءات مع إدارة أبو ظبي، ويكشف أن البحث تناول خارطة الطريق المتعلقة بالاستثمارات.

  • صورة أرشيفية للرئيس التركي رجب طيب إردوغان وهو يلقي خطاباً عقب عرض عسكري في نيقوسيا (أ ف ب).
    صورة أرشيفية للرئيس التركي رجب طيب إردوغان وهو يلقي خطاباً عقب عرض عسكري في نيقوسيا (أ ف ب).

قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، إنّ "الإمارات ستقوم قريباً باستثمارات كبيرة في بلاده"، مشيراً إلى أنّه ناقش الأمر مع مستشار الأمن الوطني الإماراتي طحنون بن زايد آل نهيان. 

ولفت إردوغان إلى أنّ "أنقرة عقدت خلال الأشهر الماضية لقاءات مع إدارة أبو ظبي، وأن البحث تناول خارطة الطريق المتعلقة بالاستثمارات".

كما توقّع إردوغان أن يعقد بعض اللقاءات مع ولي العهد محمد بن زايد في الفترة المقبلة، مشيراً إلى أنّ " الإمارات العربية المتحدة لديها خطط جادة للغاية تجاه تركيا".

وحول سؤال عمّا إذا كانت الزيارة الإماراتية تعني ذوبان الجليد بين البلدين، قال الرئيس التركي إن "مثل هذه التقلبات يمكن أن تحصل وحصلت بين الدول، وهنا أيضاً حدثت بعض المواقف المماثلة".

وأوضح أن تركيا وفي مقدمتها جهاز استخباراتها قامت خلال الأشهر الماضية بعقد بعض اللقاءات مع إدارة أبو ظبي، وتمّ التوصل خلالها إلى نقطة معينة. وتابع إردوغان"سنعقد بعض اللقاءات مع محمد بن زايد في الفترة المقبلة، وبعد اجتماع اليوم أعتقد أنها ستُعقد إن شاء الله".

وأعرب عن تمنيه في أن تحل بعض المشكلات في المنطقة خلال هذه اللقاءات، لافتاً إلى أن تركيا والإمارات تنتمي لذات الثقافة والمعتقد.

يذكر أن إردوغان هدد في وقت سابق من العام الماضي، بسحب السفير التركي من أبوظبي، أو تعليق العلاقات الدبلوماسية مع الإمارات، رداً على اتفاق التطبيع الذي وقعته الإمارات مع "إسرائيل".

وأضاف إردوغان في تصريحات للصحفيين أنّه "طلبنا من وزير خارجيتنا بحث تعليق العلاقات الدبلوماسية مع أبو ظبي أو حتى سحب السفير التركي لأننا نقف مع الشعب الفلسطيني ولا يمكننا التخلي عن فلسطين"، لأنه "من غير الممكن تقبل الاتفاق بين "إسرائيل" والإمارات"، على حد قوله.