إعلام إسرائيلي: إطلاق مئات الصواريخ من غزة.. وبدء إخلاء المستوطنات المحيطة

وسائل إعلام إسرائيلية تتحدّث عن إطلاق 361 صاروخاً من قطاع غزة، ووزارة أمن الاحتلال الإسرائيلي تُخلي مستوطنات محيط قطاع غزة.

  • إعلام إسرائيلي: تم إطلاق أكثر من 250 صاروخ.. وإخلاء مستوطنات محيط غزة
    "سرايا القدس" تقصف "تل أبيب" و"أسدود" و"عسقلان" و"سديروت" برشقات صاروخية غزيرة

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم السبت، أنّ وزارة أمن الاحتلال "بدأت تنفيذ خطط عمليات إخلاء منظمة من مستوطنات محيط قطاع غزة".     

وأشارت مراسلة الميادين إلى أنّ "وزارة الأمن الإسرائيلية ستُخلي مستوطنة اشكول نتيجة الضربات الصاروخية للمقاومة".    

وقالت "القناة الـ13" الإسرائيلية إنّه "حتى الآن، تم إطلاق 361 صاروخاً من قطاع غزة"، مشيرةً إلى "إطلاق صليةٍ من الصواريخ في اتجاه تل أبيب ومنطقة الوسط، واعتراض صاروخين".

ونقل الإعلام الإسرائيلي أنّ "رواد شاطئ تل أبيب تصرّفوا بهستيريا عندما سمعوا صفّارات الإنذار". 

وأعلنت "سرايا القدس" قصف "تل أبيب" و"أسدود" و"عسقلان" و"سديروت" برشقات صاروخية غزيرة. 

وقالت قناة "كان" الإسرائيلية إنّ "تل أبيب ومحيطها يتعرضان لرشقات ثقيلة من صواريخ غزة".

وبدأت "سرايا القدس"، أمس الجمعة، عملية رد على عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، عبر إطلاق صليات من الصواريخ في اتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة.  

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم، أعلنت "سرايا القدس" قصف مطار "بن غوريون"، بالإضافة إلى مناطق أخرى في "تل أبيب، أسدود، بئر السبع، عسقلان، نتيفوت وسديروت"، بـ 60 صاروخاً، رداً على العدوان الإسرائيلي المتواصل على غزة.

وكان الاحتلال الإسرائيلي بدأ عدواناً على قطاع غزّة أمس الجمعة. وارتفعت حصيلة الشهداء جراء العدوان الإسرائيلي على القطاع إلى 24، وسقوط أكثر من 200 جريح. 

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، أمس الجمعة، أنّ "التقدير هو أنّ الجهاد الإسلامي سترد بحزم على العملية العسكرية في غزة"، وأنّه "يجب الاستعداد لرد حازم من الجهاد، حتى على تل أبيب".