المقاومة تدمّر وتحرق 79 آلية عسكرية خلال 72 ساعة.. وتفجر فتحة نفق بقوةٍ إسرائيلية

المقاومة الفلسطينية تتصدى للقوات الإسرائيلية في محاور التقدم في غزة، وتدمّر دبابات وناقلات جند، وتقتل جنوداً للاحتلال.

  • القسام تجزّر بالدبابات الإسرائيلية في محاور غزة.. وتوقع جنوداً إسرائيليين في كمينٍ محكم (أرشيف)
    القسام تجزّر بالدبابات الإسرائيلية في محاور غزة.. وتوقع جنوداً إسرائيليين في كمينٍ محكم (أرشيف)

أعلنت كتائب القسّام، الجناح العسكري لحركة "حماس"، مساء اليوم الخميس، تدميرها 79 آلية عسكرية إسرائيلية، كلياً أو جزئياً، في محاور مدينة غزة، خلال الساعات الــ72 الأخيرة.

وقالت القسّام، في بيانٍ، إنّ مقاتليها فخخوا عين نفق في منطقة الشيخ رضوان، وفور تقدم قوّة من "جيش" الاحتلال إليه جرى تفجيره بالجنود، ووقع أفراد القوّة الإسرائيلية بين قتيلٍ وجريح.

وأفادت القسّام بأنّ مقاوميها تمكّنوا من قنص جنديين إسرائيليين في حي الشجاعية شرقي مدينة غزة.

بدورها، أعلنت سرايا القدس، الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي، أنّها تخوض اشتباكاتٍ ضارية مع جنود العدو الإسرائيلي في الشجاعية وحي التفاح، مؤكدة أنّها استهدفت تجمعاتٍ في محاور التقدّم شرقي غزّة بقذائف الهاون.

وأشارت إلى قصف الحشود العسكرية وجنود العدو في محاور التقدم، في منطقة جحر الديك، جنوبي المحافظة، بعددٍ من قذائف الهاون من العيار الثقيل.

وفي شمالي قطاع غزّة، استهدفت القسّام قوّة إسرائيلية راجلة مُتمركزة داخل أحد المنازل في بيت لاهيا، عبر استخدام قذائف مُضادة للأفراد.

وفي بيت لاهيا أيضاً، استهدف مقاتلو القسّام ناقلتي جند بقذائف "الياسين 105" شمالي القطاع.

أما في جنوبي القطاع، فاستهدف مقاتلو القسّام ناقلة جند إسرائيلية في محور شرق مدينة خان يونس بقذيفة "الياسين 105"، كما استهدفوا دبابة ميركافا إسرائيلية.

وأعلنت سرايا القدس أنّها قصفت بالتعاون مع مقاتلي "القسّام"، جنود العدو وآلياتهم المتقدمة في "شارع 5" في مدينة خان يونس، بقذائف الهاون.

وفي وقتٍ سابق اليوم، أكّدت القسّام أنّها استهدفت غرفة قيادة الاحتلال الإسرائيلي، في المحور الجنوبي لمدينة غزة، بمنظومة الصواريخ "رجوم" قصيرة المدى، من عيار 114 ملم، واستهدفت دبابة ميركافا في محور شمالي مدينة خان يونس.

 
 
 
 
 
View this post on Instagram
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

A post shared by الميادين | Al Mayadeen (@almayadeen.tv)

اقرأ أيضاً: جولة في العقل الاستراتيجي لحماس وموقع "الطوفان" فيه

في السابع من تشرين الأول/أكتوبر 2023 أعلنت كتائب القسام معركة "طوفان الأقصى"، فاقتحمت المستوطنات الإسرائيلية في غلاف غزة، وأسرت جنوداً ومستوطنين إسرائيليين. قامت "إسرائيل" بعدها بحملة انتقام وحشية ضد القطاع، في عدوانٍ قتل وأصاب عشرات الآلاف من الفلسطينيين.