المنسّق الأوروبي لمفاوضات الملف النووي يبدأ مباحثاته في طهران

نائب مفوض السياسة الخارجية ب​الاتحاد الأوروبي إنريكي مورا يزور طهران ويلتقي کبیر المفاوضین الإیرانیین علي باقري كني، للحديث عن تطورات مباحثات إيران النووية.

  • المنسّق الأوروبي لمفاوضات الملف النووي يبدأ مباحثاته في طهران
    المنسّق الأوروبي لمفاوضات الملف النووي يبدأ مباحثاته في طهران

التقی نائب مفوض السياسة الخارجية ب​الاتحاد الأوروبي​، ومنسق اللجنة المشتركة للاتفاق النووي إنریکي مورا مع کبیر المفاوضین الإیرانیین علي باقري كني ،الیوم الأربعاء، في العاصمة الإيرانية طهران.

واجتمع مورا وباقري في مقر وزارة الخارجية وسط طهران، للحديث عن تطورات مباحثات إيران النووية في فيينا، وملفات أخرى.

وفی وقت سابق، نشر ممثل الاتحاد الأوروبي في مفاوضات فيينا تغریدة علی حسابه بموقع تویتر بشأن زیارته لطهران، قائلاً: "سأتوجه إلى طهران مرة أخرى للقاء کبیر المفاوضین الإیرانیین، علي باقري كني ومسؤولين آخرين حول محادثات فيينا وقضايا أخرى".

وقبل أيام، أعلن منسّق السياسة الخارجية في ​​الاتحاد الأوروبي​​ ​جوزيب بوريل​، في تصريح لصحيفة "​فايننشال تايمز​" الأميركية، أنّ "الاتحاد الأوروبي يقوم بمحاولة أخيرة لإنقاذ اتفاق إيران النووي وإنهاء حالة الجمود".

وأضاف بوريل للصحيفة أنه "يريد أن يقوم مفاوض الاتحاد الأوروبي إنريكي مورا بزيارة طهران لمناقشة القضية"، واصفاً الدفعة الدبلوماسية بأنّها بمنزلة "الرصاصة الأخيرة".

وتوقفت المحادثات في فيينا، التي تضمّ أيضاً بريطانيا وفرنسا وألمانيا وروسيا والصين، منذ 11 آذار/مارس. وفي تلك المرحلة، قال مسؤولون غربيون وإيرانيون إنّ نصّ الاتفاق النووي مكتمل تقريباً.