بالفيديو.. دبابات "ليوبارد" ومدرعات "برادلي في قبضة القوات الروسية

وزارة الدفاع الروسية تعرض مقطعاً مصوراً يظهر سيطرة قواتها على دبابة من طراز "ليوبارد" ألمانية الصنع.

  • الجيش الروسي يسيطر على دبابات
    الجيش الروسي صور اللقطات في اتجاه زاباروجيا

نشرت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الثلاثاء، شريط فيديو يظهر المعدات الأوكرانية التي تمت السيطرة عليها، بما في ذلك مركبات المشاة القتالية "برادلي" الأميركية الصنع ودبابات "ليوبارد-2 أبي" الألمانية.

ويظهر في المقطع مقاتل روسي على بعد مترين من آلية "الناتو"، يقول: "ها هي دبابة "ليوبارد" التي يشاد بها. المجد لروسيا".

وأوضحت وزارة الدفاع أن الجيش الروسي صوّر اللقطات في اتجاه زاباروجيا.

وأضافت أن جنوداً من وحدات مجموعة "فوستوك" يتفقدون دبابات العدو وعربات المشاة القتالية التي تمت السيطرة عليها في المعركة.
 
 وتابعت الدفاع الروسية أن "بعض محركات المعدات الغربية الصنع ودبابات ليوبارد الألمانية ومركبات برادلي القتالية للمشاة أميركية الصنع، مازالت تعمل، مما يدل على مرور وقت قصير من المعركة وهروب القوات الأوكرانية من المركبات القتالية الجاهزة للقتال".

وبالتزامن، أفاد موقع شبكة "سي إن إن" بأن أوكرانيا خسرت 15% من مركبات "برادلي" التي قدمتها الولايات المتحدة خلال الأيام الأخيرة، مضيفاً أنها فقدت 16 عربة مدرعة.

وأضاف الموقع أن المركبات القتالية الأميركية الـ16 من طراز برادلي التي تم تدميرها أو إتلافها أو التخلي عنها في الأيام الأخيرة، تمثل ما يقارب  15% من 109 مركبات قدمتها واشنطن لكييف، وفقاً لجاكوب جانوفسكي من موقع الاستخبارات الهولندي مفتوح المصدر "Oryx"، الذي كان يجمع أدلة مرئية عن خسائر المعدات العسكرية في أوكرانيا.

وقال وزير الدفاع بوريس بيستوريوس لمحطة RTL، في مقابلة بثت في وقت متأخر من أمس الاثنين: "لن نتمكن من استبدال كل دبابة متوقفة عن العمل الآن".

وفي وقت سابق اليوم، صدّت وحدات من القوات المسلحة الروسية هجوماً للقوات المسلحة الأوكرانية على محور جنوب دونيتسك، ما أسفر عن وقوع عدد من القتلى في صفوف الجنود الأوكران، إضافة إلى تدمير 3 دبابات و3 عربات مصفحة، وفقاً لتصريح رئيس المركز الصحافي لتجمع قوات "الشرق"، أوليغ تشيخوف، لوكالة "سبوتنيك".

ويوم أمس، أفاد الصحافي العسكري الروسي، ألكسندر سلادكوف، بأن الجيش الأوكراني دمر من دون قصد دبابتين ألمانيتين من طراز "ليوبارد 2".

ووقع الحادث، بحسب المراسل العسكري، في 9 حزيران/يونيو، عندما بدأت القوات المسلحة الأوكرانية بشن هجمات مكثفة بمركبات مدرعة على خط التماس.

ومنذ 7 حزيران/يونيو، دمر الجنود والضباط الروس عشرات  المركبات المدرعة الأوكرانية على محور زاباروجيا، بحسب صحيفة "روسيسكايا غازيتا".

وفي 10 حزيران/يونيو، فقدت الوحدات الأوكرانية 9 دبابات أثناء هجوم شنته مروحيات قتالية روسية من طراز "كا-52"، بما في ذلك ليوبارد 2 وعربة قتال مشاة.

اقرأ أيضاً: شويغو يكشف "ضربة استباقية" وجَّهها الجيش الروسي إلى حشد أوكراني ضخم

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.