سوريا: ندعو الفلسطينيين إلى وحدة الصف.. ونؤكد الوقوف إلى جانبهم

وزارة الخارجية السورية تحمّل الاحتلال الإسرائيلي مسؤولية التصعيد الخطير في غزة، وتطالب بمحاسبة المسؤولين الإسرائيليين.

  • مبنى وزارة الخارجية السورية - دمشق
     وزارة الخارجية السورية: نطالب بمحاسبة المسؤولين الإسرائيليين

قالت وزارة الخارجية السورية، اليوم السبت، إنّ "استمرار الأعمال الإرهابية الإسرائيلية، ضد المدنيين في قطاع غزة، يُثبت من جديد أن إسرائيل هي كيان احتلال عنصري".

وأكدت الوزارة، في بيان، "استمرار دعمها الفلسطينيين المدافعين عن حقهم ووقوفها إلى جانبهم، وتدعو كل الفلسطينيين إلى وحدة الصف"، لافتة إلى أنّ "عدم اهتمام المجتمع الدولي بدماء الفلسطينيين يعكس تواطؤا مع العدوان، وتجاهلاً للقانون الدولي".

وحمّلت وزارة الخارجية السورية الكيان الإسرائيلي "مسؤولية هذا التصعيد الخطير"، وطالبت بـ"محاسبة المسؤولين الإسرائيليين".

وبدأت "سرايا القدس"، أمس الجمعة، عملية رد على عدوان الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، عبر إطلاق صليات من الصواريخ في اتجاه الأراضي الفلسطينية المحتلة.  

وفي وقتٍ سابقٍ اليوم، أعلنت "سرايا القدس" قصف مطار "بن غوريون"، بالإضافة إلى مناطق أخرى في "تل أبيب، أسدود، بئر السبع، عسقلان، نتيفوت وسديروت"، بـ 60 صاروخاً، رداً على العدوان الإسرائيلي المتواصل على غزة.

وكان الاحتلال الإسرائيلي أعلن بدء عمليةٍ عسكريةٍ ضد أهداف لحركة "الجهاد الإسلامي" في قطاع غزّة. وتحدّث مراسل الميادين في غزة عن سقوط 15 شهيداً وعشرات الجرحى في العدوان الإسرائيلي على القطاع. 

كذلك، أعلنت "سرايا القدس" ارتقاء تيسير الجعبري شهيداً، وهو قائد عسكري في شمالي قطاع غزة.

ونعت فصائل المقاومة الفلسطينية شهداء العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، وعلى رأسهم القائد الجعبري، مؤكّدةً أنّ الاحتلال يتحمّل كل التبعات والنتائج المترتبة على هذا العدوان.