كوريا الشمالية تختبر صاروخاً عابراً للقارات.. وكوريا الجنوبية ترد بمناورات صاروخية

كوريا الشمالية تطلق صاروخاً باليستياً عابراً للقارات للمرة الأولى منذ العام 2017، وكوريا الجنوبية ترد بمناوارات تضمنت إطلاق صواريخ.

  • كوريا الشمالية تختبر صاروخاً عابراً للقارات.. وكوريا الجنوبية ترد بمناورات صاروخية
    كوريا الشمالية تختبر صاروخاً باليستياً جديداً عابراً للقارات

أطلقت كوريا الشمالية، اليوم الخميس، أول صاروخ باليستي عابر للقارات منذ العام 2017، حسبما ذكرت القوات المسلحة في كوريا الجنوبية واليابان.

وأصدرت وزارة الدفاع اليابانية بياناً قالت فيه إنّ "كوريا الشمالية قامت بإطلاق صاروخ باليستي من أراضيها، بقي في الجو لمدة 71 دقيقة، وعبر مسافة 1100 كيلومتر، ووصل إلى أقصى ارتفاع طيران بنحو 6000 كيلومتر، ما يشير إلى إطلاق نوع جديد من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات".

وقال وزير الدفاع الياباني ماكوتو أونيكي: "نعتقد أنّ كوريا الشمالية أطلقت صاروخاً باليستياً واحداً وسقط في مياه محافظة أوموري".

وشدد أونيكي على أنّ "خصائص الرحلة هذه تعطي أسباباً لعدم استبعاد احتمال إطلاق نوع جديد من الصواريخ الباليستية العابرة للقارات"، مضيفاً: "ندين بشدة إطلاق كوريا الشمالية صواريخ، وقد احتجينا من خلال القنوات الدبلوماسية".

وتعد هذه الجولة الـ12 من إطلاق الأسلحة لكوريا الشمالية هذا العام، وتأتي بعد أن أطلقت ما يشتبه في أنّه قطع مدفعية في البحر يوم الأحد.

هذا الإطلاق هو أجرأ اختبار أسلحة لكوريا الشمالية منذ سنوات، ويعد بمثابة نهاية للوقف الاختياري الذي فرضته كوريا الشمالية على تجارب الصواريخ البالستية العابرة للقارات الذي أعلنه زعيم البلاد، كيم جونغ أون، قبل البدء في محادثات مع واشنطن في العام 2018.

 كوريا الجنوبية تردّ باختبار صاروخي

اختبر الجيش الكوري الجنوبي إطلاق صواريخ أرضية وبحرية وجوية، رداً على إطلاق كوريا الشمالية الصاروخ العابر للقارات.

وأجرت القوات المسلحة في كوريا الجنوبية، بحسب هيئة الأركان المشتركة، تدريبات بالذخيرة الحية شملت بعض صواريخها الرئيسية، في استعراضٍ لقوتها النارية ضد كوريا الشمالية.

وأوضحت أنّ الأصول الّتي تم حشدها هي صاروخ Hyunmoo-2، وصاروخ واحد من نظام الصواريخ التكتيكية للجيش ATACMS، إضافة إلى صاروخ Haesung-II، وصاروخين جو-أرض من طراز JDAM.

وقالت هيئة الأركان المشتركة إنّ "جيش الجنوب يراقب عن كثب الأنشطة العسكرية لكوريا الشمالية".

وأضافت أنّ "إطلاق كوريا الشمالية للصواريخ الباليستية العابرة للقارات وسط رفضها للحوار، يمثل تحدياً خطيراً لجيش الجنوب وتحالفه مع الولايات المتحدة".