ليبيا: اللجنة العسكرية تُعلّق أعمالها وتقدّم مجموعة من المطالب

أعضاء القيادة العامة في اللجنة العسكرية الليبية يقدّمون مجموعةً من المطالب، التي وضعوها في خانة الردّ على "ممارسات رئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبد الحميد الدبيبة".

  • أعلنت اللجنة العسكرية تعليق عملها إلى حين النظر في مطالبها
    أعلنت اللجنة العسكرية تعليق عملها إلى حين النظر في مطالبها

طالب أعضاء القيادة العامة في اللجنة العسكرية الليبية (5+5)، اليوم السبت، بـ"وقف ضخّ النفط، وإغلاق الطريق الساحلي، وتعليق الرحلات الجوية".

وأضاف أعضاء اللجنة في بيانٍ أنَّ مطالبهم جاءت "ردّاً على ممارسات رئيس حكومة الوحدة الوطنية، عبد الحميد الدبيبة، وعرقلته سحب المرتزقة والقوات الأجنبية وقطع المرتبات".

وأعلنت لجنة اللجنة العسكرية "تعليق عملها إلى حين النظر في مطالبها".

والشهر الماضي، أصدر رئيس الحكومة الليبية التي شكّلها مجلس النواب، فتحي باشاغا، منشوراً يحظر تنفيذ قرارات حكومة الوحدة الوطنية الموقتة برئاسة عبد الحميد الدبيبة.

وبحسب المنشور، عمّم "رئيس الحكومة الليبية فتحي باشاغا لكل رؤوساء المؤسسات والمصالح والهيئات والأجهزة والشركات العامة العاملة بالدولة، بالمنع الباتّ تنفيذ أي قرارات أو تعليمات صادرة عن حكومة تصريف الأعمال منتهية الولاية".

وفي تشرين الأول/أكتوبر الماضي، شهدت مدينة جنيف السويسرية اجتماعاتٍ للجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، بهدف السعي إلى مناقشة "وضع خطة عمل لانسحاب المرتزقة والمقاتلين الأجانب والقوات الأجنبية من البلاد".