مرندي للميادين: حذف حرس الثورة من لائحة الإرهاب لم يكن شرطاً في فيينا

مستشار الوفد الإيراني المفاوض محمد مرندي ينفي المعلومات الواردة بشأن حرس الثورة وارتباطه بمباحثات فيينا.

  • مرندي للميادين: حذف حرس الثورة من لوائح الإرهاب الأميركية لم يكن شرطاً في مباحثات فيينا.
    مرندي للميادين: حذف حرس الثورة من لوائح الإرهاب الأميركية لم يكن شرطاً في مباحثات فيينا

نفى مستشار الوفد الإيراني المفاوض، محمد مرندي، ما نشرته شبكة "سي أن أن" الأميركية، ومفاده أن "حذف حرس الثورة من لوائح الإرهاب الأميركية كان شرطاً إيرانياً خلال المفاوضات النووية".

وقال مرندي للميادين إن "حذف حرس الثورة من لوائح الإرهاب الأميركية لم يكن شرطاً في مباحثات فيينا".

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، نيد برايس، إنّ الولايات المتحدة "لم تعرض على الإيرانيين رفع العقوبات المتعلقة بحرس الثورة الإيراني".

وقال وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، الخميس، إنّ بلاده ستدخل مرحلة جديدة من مفاوضات فيينا، بعد تلقي رد واشنطن على مقترحاتها بشأن الاتفاق النووي، مشترطاً ذلك بـ"ضمان منافع إيران الاقتصادية، ومراعاة خطوطها الحمر".

يُذكر أن إيران قدمت، في 15 آب/أغسطس الجاري، رداً رسمياً إلى الاتحاد الأوروبي، على المقترح الذي طرحه لتسوية الاتفاق المتعلق بالعودة إلى خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن البرنامج النووي الإيراني.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية، الثلاثاء الماضي، إنهّا تلقت رد إيران على مقترح الاتحاد الأوروبي لإعادة إحياء الاتفاق النووي، وتقوم بدراسته.

وفي 4 آب/أغسطس الحالي، استؤنفت في فيينا عملية التفاوض لإعادة إحياء الاتفاق الخاص ببرنامج إيران النووي، وشهدت مشاركة غير مباشرة من الولايات المتحدة الأميركية.