مسؤولون فنلنديون يحثون على الإسراع في الانضمام إلى الناتو

رئيس فنلندا يتحدث مجدداً عن ضرورة تقدّم بلاده بطلب للحصول على عضوية حلف الناتو في أقرب وقت ممكن.

  • الرئيس الفنلندي سولي نينيستو في مؤتمر صحافي في هلسنكي، فنلندا 24 شباط/فبراير 2022 (أ ف ب).
    الرئيس الفنلندي سولي نينيستو في مؤتمر صحافي في هلسنكي 24 شباط/فبراير 2022 (أ ف ب)

دعا رئيس فنلندا سولي نينيستو، ورئيس وزرائه سانا مارين، إلى ضرورة التقدّم بطلب للحصول على عضوية حلف الناتو "في أقرب وقت ممكن".

جاء ذلك في بيان مشترك للرئيس الفنلندي ورئيس الوزراء، قالا فيه: "على فنلندا التقدّم بطلب للحصول على عضوية الناتو على وجه السرعة".

وبحسب البيان، فإنّ عضوية فنلندا في الناتو ستساهم في "تعزيز أمنها". وبانضمامها إلى الناتو، "ستزيد فنلندا من قوة التحالف الدفاعي برمته".

ودعا البيان فنلندا إلى التقدّم بطلب للانضمام إلى الناتو من دون تأخير. كذلك، أيّدت لجنة الدفاع في البرلمان الفنلندي مساعي الحكومة لعضوية البلاد في الناتو، ورأت في ذلك حلاً أفضل لضمان أمن البلاد.

في المقابل، قال نائب وزير الخارجية الروسي ألكسندر غروشكو إنّ "موسكو لن تقف مكتوفة اليدين إذا انضمت فنلندا إلى الناتو"، مؤكداً أنّ قواته المسلحة "ستتّخذ جميع الإجراءات الضرورية المطلوبة لضمان المصالح المشروعة للدفاع".

حلف الناتو يحاول التمدد باتجاه الشرق قرب حدود روسيا، عن طريق ضم أوكرانيا، وروسيا الاتحادية ترفض ذلك وتطالب بضمانات أمنية، فتعترف بجمهوريتي لوغانسك ودونيتسك، وتطلق عملية عسكرية في إقليم دونباس، بسبب قصف القوات الأوكرانية المتكرر على الإقليم.