في ذكرى العدوان.. صنعاء وضعت كل منشآت أرامكو أهدافاً لعملياتها

مصادر خاصة بالميادين تؤكد احتراق منشآت أرامكو في جدة بالكامل، وتعلن أن صنعاء مستمرة في ضرباتها مواقعَ سعوديةً حيوية جداً ما لم يُرفَع الحصار.

  • مصادر خاصة للميادين تؤكد احتراق منشآت أرامكو بالكامل في جدة
    مصادر خاصة بالميادين تؤكد احتراق منشآت أرامكو بالكامل في جدة

قالت مصادر خاصة بالميادين إنّ "عملية كسر الحصار الثالثة تُعَدّ من أعنف عمليات القوات المسلحة اليمنية على المملكة السعودية". 

 وأكدت المصادر احتراق منشآت أرامكو في جدة بالكامل، واشتعال الحرائق على نحو غير مسبوق، مشيرةً إلى أنّ "الحرائق في الخزانات والمنشآت للوقود تسببت بتدمير المنشآت كلها".

وأعلنت مصادر عسكرية للميادين أنّ صنعاء مستمرة، خلال الأيام المقبلة، في ضرباتها لمواقع سعودية حيوية جداً إن بقي الحصار قائماً، وهي عازمة على تدمير منشآت أرامكو الحيوية في رأس تنورة ورابغ وجدة.

وأضافت أن "صنعاء وضعت كل منشآت أرامكو أهدافاً لعملياتها، وتؤكد أن الضربات ستستمر حتى تدميرها ما لم يُرفَع الحصار السعودي عن اليمن، وإطلاق سفن النفط".

وختمت المصادر إعلانها تعطّل محطة كهرباء صامطة وانطفاءها بسبب عمليات صنعاء.

وتأتي هذه التصريحات بعد إعلان القوات المسلحة اليمنية، اليوم الجمعة، تنفيذ عملية كسر الحصار الثالثة في العمق السعودي، بحيث قال المتحدث باسم القوات المسلحة اليمينة، العميد يحيى سريع؟، أنه "رداً على استمرار الحصار الظالم، نفّذنا عملية كسر الحصار الثالثة".

وأفاد بأنّ العملية تمّت بدفعات من الصواريخ الباليستية والمجنَّحة وسلاح الجو المسيّر، مؤكداً أنه "تمّ استهداف منشآت أرامكو في جدة ومنشآت حيوية في العاصمة السعودية الرياض، ومصفاة رأس التنورة ومصفاة رابغ النفطية، بأعدادٍ كبيرةٍ من الطائرات المسيّرة".