وول ستريت جورنال: واشنطن ستكشف هوية مسؤول سعودي مرتبط بهجمات 11 أيلول

السلطات الأميركية تعلن موافقتها الكشف عن هوية المسؤول السعودي الذي كان على صلة بعدة أفراد سعوديين ممن شاركوا في هجمات الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر عام 2001.

أسماء الضحايا المدرجين في النصب التذكاري والمتحف الوطني لأحداث 11 أيلول/ سبتمبر بنيويورك
أسماء الضحايا المدرجين في النصب التذكاري والمتحف الوطني لأحداث 11 أيلول/ سبتمبر بنيويورك

ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية أنّ سلطات بلادها وافقت على الكشف عن هوية المسؤول السعودي الذي كان على صلة بعدة أفراد سعوديين ممن شاركوا في هجمات الحادي عشر من أيلول/ سبتمبر عام 2001، بعد ضغط عائلات الضحايا.

وقالت الصحيفة إن إدارة الرئيس دونالد ترامب ستقدم جزءاً رئيسياً من المعلومات الجديدة بشأن تورط السعودية في الهجمات، رغم إشارة مكتب التحقيقات الفيدرالي إلى ما وصفه بالطبيعة الاستثنائية للقضية.

وأشار مكتب التحقيقات الفيديرالي أنه سيقدم فقط اسم المسؤول السعودي الذي لطالما أرادت عائلات الضحايا الحصول عليه، من دون أي معلومات أخرى. وأضافت أن الكشف عن هوية المسؤول السعودية لن يكون علنياًـ ولكن سيتم إعطاءه إلى محامي عائلات الضحايا.

وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي قدم إسم مسؤول سعودي في تقرير عام 2012، إلاّ أنه تعمّد عدم الكشف عن هوية هذا الاسم أمام الرأي العام.

الصحيفة الأميركية أشارت إلى أنّ عائلات الضحايا كانوا يطالبون الحكومة الأميركية، منذ أشهر، بالحصول على التقرير الكامل، وأبلغوا ترامب في رسالة أنّ هذا التقرير سيساعدهم "أخيراً في معرفة الحقيقة الكاملة والحصول على العدالة من المملكة العربية السعودية".