حرائق كاليفورنيا تعود من جديد لتلتهم 80 هكتاراً من الغابات

حرائق مدمرة نشبت في غابة سان بيرناردينو جنوب كاليفورنيا تلتهم 80 هكتاراً من الأشجار الجافة وتشرد حوالي 1300 شخص من سكان المنطقة.

  • حرائق كاليفورنيا أتت على 80 هكتاراً من الغابة الوطنية في سان بيرناردينو

دمرت الحرائق التي نشبت في الولايات المتحدة الأميركية جنوب كاليفورنيا، ليل أمس الخميس، العديد من المنازل وشردت سكانها، وذلك في اليوم الثاني الذي واجهت فيه المدينة رياح "سانتا آنا" العنيفة التي أججت الحرائق.

وأكد مسؤولون أن الحرائق المدمرة التي شهدتها المنطقة قبل ساعات من الفجر، على المنحدرات الوعرة في غابة مدينة "سان بيرناردينو" الوطنية، التهمت سريعًا أكثر من 200 فدان (حوالي 80 هكتاراً) من الأشجار الجافة، وأتلفت ما لا يقل عن 6 منازل قبل أن يتمكن رجال الإطفاء من احتوائها.

بالتوازي، أقامت طواقم الإطفاء خطوط احتواء حول 50% من محيط النيران، ولم يتم الإبلاغ عن أي إصابات، لكن أوامر الإخلاء ظلت سارية لما يقرب من 500 منزل، ما أدى إلى نزوح حوالي 1300 من السكان.

ولم تتمكن الشرطة من معرفة أسباب الحريق، بينما أوضحت إدارة الإطفاء في المقاطعة عبر تغريدة على حسابها في "تويتر"، أنه لا توجد خطوط كهرباء في المنطقة التي نشب فيها الحريق.

ليست هذه المرة الأولى التي تشهد فيها كاليفورنيا حرائق مدمرة، حيث هاجمت المنطقة أوائل تشرين الأول/أكتوبر الماضي حرائق هائلة، التهمت العديد من المساحات الخضراء وأخلت ما يزيد عن 1900 منزل، وتسببت بوفاة 90 مدنياً. كما أدت إلى إعلان حالة تأهب، في ظل معاناة ما يزيد عن مليون شخص من انقطاع التيار الكهربائي.