عون يوجه بتأمين وصول النواب للمشاركة في الاستشارات النيابية

الرئيس اللبناني يطلب من الأجهزة الأمنية اتخاذ التدابير اللازمة لتأمين وصول النواب للمشاركة في الاستشارات النيابية الاثنين المقبل، ومجموعات من الحراك تدعو إلى قطع الطرقات المؤدية إلى القصر الرئاسي.

  • عون يوجه بتأمين وصول النواب للمشاركة في الاستشارات النيابية
    عون يوجه للأجهزة الأمنية بتأمين وصول النواب للمشاركة في الاستشارات النيابية يوم الاثنين

 

طلب الرئيس اللبناني ميشال عون من الأجهزة الأمنية اتخاذ التدابير اللازمة لتأمين وصول النواب للمشاركة في الاستشارات النيابية يوم الاثنين المقبل. 

وفيما تتجه الأنظار إلى الاستشارات التي سيجريها عون مع الكتل النيابية لتكليف شخصية تأليف الحكومة، وزعت مجموعات من الحراك دعوات إلى قطع الطرق المؤدية إلى القصر الرئاسي صباح الاثنين.

وتظاهر العشرات السبت في مناطق عدة في بيروت وطرابلس والنبطية قبل يومين من بدء الاستشارات النيابية الملزمة لتكليف رئيس جديد للحكومة، التي يصر المتظاهرون على أن تتألف من اختصاصيين فقط من خارج الطبقة السياسية.

وفي السياق، أفاد "الصليب الأحمر اللبناني" بأن شخص حاول مساء السبت إحراق نفسه خلال تظاهرة في وسط بيروت،قبل أن يتدخل متظاهرون لإخماد الحريق الذي نشب في رجليه.

وأفادت "الوكالة الوطنية للإعلام" أن الشخص المعني في "منتصف العقد الخامس من العمر"، وقد أقدم على "سكب مادة البنزين على جسمه" قبل أن يضرم فيه النيران.

وكان رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني سعد الحريري قد أرسل يوم الجمعة طلبات مساعدة للحكومات الصديقة لدعم واردات لبنان، لمعالجة النقص في السيولة، وتأمين مستلزمات الاستيراد الأساسية للمواطنين.

ويواجه لبنان انهياراً اقتصادياً مرشحاً للتفاقم في ظل أزمة سيولة حادة مع وجود سعرين لصرف الدولار وارتفاع حاد في أسعار السلع الأساسية.

وبات آلاف اللبنانيين يجدون أنفسهم مهددين بخسارة وظائفهم أو تم الاقتطاع من رواتبهم.