"مجاعة جديدة" في اليمن؟

منسق الشؤون الانسانية في الأمم المتحدة يحذر من "خطر مجاعة جديد" في اليمن، ويقول إن البلاد هذا العام ستظل تشهد أكبر أزمة إنسانية.

  • "مجاعة جديدة" في اليمن؟
    تحذير من "خطر مجاعة جديد" في اليمن

حذر منسق الشؤون الانسانية راميش رجاسينغام الخميس من "خطر مجاعة جديد" في اليمن.

وقال المسؤول لمجلس الامن عبر الدائرة المغلقة في مجلس الأمن إنه "مع التدهور السريع لقيمة الريال اليمني والاضطرابات في دفع الرواتب، نلاحظ مجدداً بعض العوامل الرئيسية التي جعلت اليمن على شفير مجاعة قبل عام. علينا ألا ندع ذلك يتكرر".

وأضاف رجاسينغام أن برنامج الاغذية العالمي وشركاءه يقدمون الغذاء لأكثر من 12 مليون شخص كل شهر في مختلف أنحاء البلاد، بدعم من الوكالات الانسانية. وكذلك 7 ملايين شخص يستفيدون من مياه الشفة. وثمة 1,2 مليون معاينة طبية كل شهر واكثر من 2000 مركز طبي تتلقى دعماً".

وبينما تحدث المسؤول الأممي عن عوائق يواجهها إيصال المساعدات الانسانية، أكد أن اليمن سيبقى هذا العام البلد الذي يشهد أكبر أزمة إنسانية"، مشيراً إلى أن المنظمة الأممية "تبذل كل ما تستطيع لتخفيف تأثير تلك الازمة مع برامج جديدة لزيادة مداخيل العائلات التي تواجه ظروف مجاعة".

وسبق للمجلس النرويجيّ للاجئين أن حذر في تشرين الثاني/نوفمبر 2019، من مجاعة تهدد حياة أكثر من 10 ملايين يمنيّ بسبب الحصار.

وشدد حينها على ضرورة رفع الحصار عن المساعدات الإنسانيّة والتجاريّة.