مجلس الشيوخ الأميركي يوافق على القواعد المنظمة لمحاكمة ترامب

المجلس يصوّت بتأييد من جميع الأعضاء الجمهوريين بأغلبية 53 صوتاً مقابل 47 لصالح إقرار خطة المحاكمة، التي تسمح ببدء المرافعات الافتتاحية من أعضاء مجلس النواب في وقت لاحق اليوم.

  • أولى جلسات مجلس الشيوخ الأميركي في قضية محاكمة ترامب

وافق مجلس الشيوخ الأميركي صباح اليوم الأربعاء على القواعد المنظمة لمحاكمة الرئيس دونالد ترامب، ويشمل ذلك تأجيل المناقشات بخصوص استدعاء الشهود حتى منتصف المحاكمة.

المجلس صوّت بتأييد من جميع الأعضاء الجمهوريين بأغلبية 53 صوتاً مقابل 47 لصالح إقرار خطة المحاكمة، التي تسمح ببدء المرافعات الافتتاحية من أعضاء مجلس النواب في وقت لاحق اليوم.

كما رفض مجلس الشيوخ الأميركيّ أيضاً 7 تعديلات مقترحة من الديمقراطيين خلال جلسة محاكمة ترامب بهدف عزله.

آخر هذه التعديلات التي رُفضت، طلب استدعاء كل من روبرت بلير مستشار كبير موظفي البيت الأبيض ميك مولفيني ومديره للشهادة. 

وسبق ذلك رفض تعديلات مقترحة لجلب وثائق من الخارجيّة الأميركية تتعلَّق بقضيّة أوكرانيا. 

كما رفض مجلس الشيوخ الأميركي تعديلاً مقترحاً من الديمقراطيين يتعلّق باستقدام وثائق من البيت الأبيض. 

رئيس فريق الدفاع عن الرئيس الأميركي بات سيبولوني، تحدث عن أنّ الجمهوريين يسعون إلى حسم المحاكمة سريعاً "عبر طرح خارطة طريق لمسار المحاكمة، من خلال حصر مرافعات فريقيّ الإدعاء والدفاع بـ24 ساعة لكل طرف وتحديد 16 ساعة لأعضاء مجلس الشيوخ من أجل طرح أسئلة مكتوبة قبل التصويت على قبول التُهم الموجّهة إلى ترامب أو رفضها". 

من جهته انتقد رئيس فريق الادعاء في محاكمة ترامب النائب الديمقراطي آدم شيف، فكرة أنّ غالبية الجمهوريين في مجلس الشيوخ "يتفقون مع فريق دفاع البيت الأبيض على أنّ ترامب لم يرتكب جُرماً ولا ترتقي الاتهامات إلى ما يستوجب عزله".

كما استغرب شيف في تغريدة له على "تويتر" الوقت الذي يحتاجه الجمهوريون لطرح أسئلتهم، متحدثاً عن أنّ الأميركيين "يحتاجون محاكمة عادلة"، ومؤكداً أن الديمقراطيين "على استعداد لتقديم القضية واستدعاء الشهود ورؤية الوثائق. لكن هل سيسمح لنا مجلس الشيوخ بذلك؟".

أمّا عضو فريق الادعاء جيري نادلر، فرأى أنّ معارضة الجمهوريين استدعاء شهود في المحاكمة هو بسبب "خشيتهم مما سيكشفونه". 

وبدأت أمس الثلاثاء رسمياً إجراءات محاكمة عزل ترامب في مجلس الشيوخ، حيث المحطة الأخيرة التي ستشهد إغلاق هذا الملف.

يذكر أنّ مجلس النواب الأميركي كان قد صوّت مؤخراً بالأغلبية على البدء رسمياً بالإجراءات المتعلقة بعزل ترامب على خلفية مكالمته الهاتفية مع نظيره الأوكراني، والذي طلب خلالها بالتحقيق بشأن أعمال خصمه الديمقراطي في الانتخابات المقبلة جو بايدن وابنه هانتر.