وزارة الدفاع الأميركية تكشف عن هوية الضابطين اللذين قُتلا في أفغانستان

وزارة الدفاع الأميركية تعلن مقتل ضابطين في سلاح الجو الأميركي، بعد تحطّم طائرتهما الاثنين الماضي في ولاية غازني في أفغانستان.

  • وزارة الدفاع الأميركية تكشف عن هوية الضابطين اللذين قُتلا في أفغانستان
    وزارة الدفاع الأميركية تكشف عن هوية الضابطين اللذين قُتلا في أفغانستان

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية مقتل ضابطين في سلاح الجو كانا على متن الطائرة "Bombadier E-11A" التي سقطت في ولاية غازني في أفغانستان يوم الاثنين الفائت، والضابطان هما:

- المقدم پول ڤوس: العمر: 46 عاماً، عمل في مقر القيادة الجوية القتالية في قاعدة "لانجلي-يوستيس" المشتركة بولاية فرجينيا.

- النقيب رايان فانوف: العمر: 30 عاماً، عمل في سرب قاذفات القنابل الـ37 في قاعدة "إلسورث" الجوية بولاية داكوتا الجنوبية.

وكان الجيش الأميركي قد أقرّ بسقوط الطائرة المتخصصة بالاتصالات والقيادة والسيطرة، من غير أن يوضح سبب سقوطها وهوية الذين كانوا على متنها. 

وأعلنت حركة "طالبان" الأفغانية  أنها أسقطت طائرة تحمل جنوداً أميركيين، مؤكدةً في بيان "مقتل كل من كانوا على متن الطائرة، ومن بينهم ضباط كبار".

ولم تعلن وزارة الدفاع الأميركية عن سبب تحطم الطائرة، موضحةً أنها ما زالت تحقّق في ذلك.