بوتين وميركل يناقشان ملفات المنطقة بينها ليبيا و"صفقة القرن"

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل يناقشان عبر الهاتف "صفقة القرن"، ومسار تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها في المؤتمر الدولي حول ليبيا، بالإضافة إلى الوضع في أوكرانيا وسوريا.

  • الكرملين: التأكيد على أهمية تكاثف جهود المجتمع الدولي لضمان نظام مستقر في ليبيا

ناقش الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في محادثة هاتفية "مشاكل ليبيا وصفقة القرن، بالإضافة إلى الوضع في أوكرانيا وسوريا".

ووفقاً للكرملين، فقد تمّت مناقشة مسار تنفيذ الاتفاقات التي تم التوصل إليها في المؤتمر الدولي حول ليبيا في برلين في 19 كانون الثاني/يناير. وذكر أن الرئيس الروسي أشار إلى "ضرورة تنسيق القرارات التي تم اتخاذها مع الأطراف الليبية، للنظر فيها والموافقة عليها من قبل مجلس الأمن الدولي".

وجاء في بيان للكرملين أنه "تم التأكيد على أهمية تكاثف جهود المجتمع الدولي من أجل ضمان وجود نظام مستقر في ليبيا، بهدف إنهاء الأعمال العدائية وإطلاق حوار سياسي من الجانبين".

ومن بين الموضوعات الملحّة الأخرى، تم التطرّق إلى الوضع في أوكرانيا وسوريا، فضلاً عن مشاكل "صفقة القرن، حيث تم تبادل وجهات النظر بشأن الخطة الأميركية لحل الصراع الفلسطيني الإسرائيلي"، وفق البيان.