مادورو يدعو القطاعات "النزيهة" في أميركا إلى مواجهة سياسة ترامب

الرئيس الفنزويلي يعتبر أن الرئيس الأميركي يجرّ الولايات المتحدة نحو صراع كبير مع فنزويلا، ويعتبر أن دعم الرئيس الأميركي لزعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو يمثل إخفاقاً.

  • مادورو يدعو القطاعات "النزيهة" في أميركا إلى مواجهة سياسة ترامب
    مادورو يقول إن غوايدو سيجلب سوء الحظ للرئيس الأميركي (أ ف ب).

قال الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يأخذ الولايات المتحدة نحو صراع كبير مع فنزويلا،ودعا القطاعات النزيهة في الولايات المتحدة إلى مواجهة سياسة ترامب.

وفي تصريح صحافي أمس الأربعاء، قال مادورو إن دعم الرئيس الأميركي لزعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو يمثل إخفاقاً لترامب، وشدد على أن غوايدو سيجلب سوء الحظ للرئيس الأميركي.

وحذّرت الولايات المتحدة الأربعاء الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو، من "عواقب وخيمة" إذا ما حاول التدخل في مسار عودة زعيم المعارضة خوان غوايدو، إلى فنزويلا بعد زيارته البيت الأبيض.

وأعلن البيت الأبيض أمس الأربعاء أنه سيرحب بغوايدو بعد يوم على إقحام ترامب مسألة دعمه جهود غوايدو للإطاحة بالرئيس مادورو، في خطاب حالة الاتحاد الخاص بالشأن الأميركي، وبحضور المعارض الفنزويلي.

وقال بيان البيت الأبيض إن "الزيارة فرصة لإعادة التأكيد على التزام الولايات المتحدة تجاه شعب فنزويلا، ومناقشة إمكانية العمل مع الرئيس غوايدو لتسريع عملية الانتقال الديمقراطي في فنزويلا، التي ستنهي الأزمة المستمرة".

وخلال خطاب حالة الاتحاد وصف ترامب غوايدو بأنه "رجل شجاع جداً، يحمل معه آمال وأحلام وطموحات جميع الفنزويليين"،فيما وصف الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو بـ "الدكتاتور الذي سيتم تحطيمه"، وذلك أمام المعارض خوان غوايدو الذي كان حاضراً في الكونغرس، وأشار إلى أنه يدعم آمال الكوبيين ونيكاراغوا والفنزويليين لإعادة الديمقراطية إلى بلادهم.