لبنان يعلن توقفه عن تسديد كافة مستحقات سندات اليوروبوند بالعملات الأجنبية

وزارة المالية اللبنانية تقول إنه في إطار إعادة هيكلة شاملة فإن لبنان سيتوقف عن تسديد كافة سندات اليوروبوند بالعملات الأجنبية المستحقة حتى العام 2035.

  • لبنان يعلن توقفه عن تسديد كافة مستحقات سندات اليوروبوند بالعملات الأجنبية
    وزاة المالية اللبنانية: نظراً للضغوط المتزايدة على الولوج إلى العملات الأجنبية سنتوقف عن دفع سندات اليوروبوند

أعلنت وزارة المالية اللبنانية، اليوم الإثنين، أن لبنان سيتخلف عن تسديد كافة سندات اليوروبوند بالعملات الأجنبية المستحقة حتى العام 2035 في إطار إعادة هيكلة شاملة للدين في بلد يشهد انهياراً اقتصادياً متسارعاً يهدد احتياطاته بالعملة الأجنبية.

وقالت الوزارة في بيان إنه بعد تعليق تسديد سندات اليوروبوند المستحقة في التاسع من آذار/مارس بقيمة 1,2 مليار دولار "من أجل حماية الاحتياطي من العملات الأجنبية، وتعزيزاً لهذا الهدف، ونظراً للضغوط المتزايدة على الولوج إلى العملات الأجنبية، قررت الحكومة التوقف عن دفع جميع سندات اليوروبوند المستحقة بالدولار الأميركي".

وكان رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب، أعلن في 7 آذار/مارس الحالي أن بلاده قررت تعليق تسديد استحقاق اليوروبوند التي يتوجب دفعها بعد يومين، مشيراً إلى أن هذا التعليق "نابع من الحرص على مصلحة كل اللبنانيين".

وحذر رئيس الحكومة اللبنانية من أنه "لم يعد ممكناً بعد اليوم الاستمرار في الاستدانة لتمرير واقع الفساد في البلاد".

يذكر أن الخبير المستقل للأمم المتحدة خوان بابلو بوهوسلافسكي قال إنه "في ضوء بواعث القلق المتعلقة بحقوق الإنسان التي عبّر عنها الناس في شوارع لبنان لشهور طويلة، فإن قرار الحكومة بتأجيل سداد ديونها الخارجية يتماشى مع معايير حقوق الإنسان".