وسائل إعلام إسرائيلية: 8 وحدات عسكرية ستقوم بإغلاق المدن لمواجهة كورونا

الجيش الإسرائيلي سيخصص 8 وحدات عسكرية للمساعدة بفرض الإغلاق من أجل مكافحة فيروس كورونا، وذلك بعد تسجيل 1656 إصابة حتى الساعة.

  • الجنود لن يكونوا مسلحين وسيرافقون رجال الشرطة خلال أدائهم لمهماتهم

ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن الجيش الإسرائيلي سيخصص 8 وحدات عسكرية للمساعدة بفرض الإغلاق اللازمة، من أجل مكافحة فيروس كورونا.

وبحسب هذه الوسائل فإن الجنود لن يكونوا مسلحين، وسيرافقون رجال الشرطة خلال أدائهم لمهماتهم، أما في المرحلة القادمة، فسيقوم الجيش بإضافة 16 فرقة أخرى، وسيُخضع هؤلاء الجنود إلى تدريب خاص من أجل تنفيذهم هذه المهمة. 

من جهة أخرى، يستعّد الجيش الإسرائيلي لفرض الإغلاق التام على الضفة الغربية، في الوقت الذي تستعد فيه الحكومة لإعادة الإسرائيليين من كافة أنحاء العالم، ونقلهم جميعاً إلى فنادق للمكوث في الحجر الصحي.

وأعلن الجيش الإسرائيلي أنه سيبدأ منذ اليوم الثلاثاء، بتفعيل مختبر خاص لفيروس كورونا، حيث من المخطط إجراء المئات من الفحوصات للجنود المشتبه بإصابتهم بالفيروس يومياً، وسيتم توسيع نطاق هذه الفحوصات لتشمل وحدات عسكرية كاملة. 

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي تعقيباً على هذا الإعلان، إنه"وحتى الآن، يوجد 25 جندياً مصاباً بالفيروس، شفيّ واحد، وأنهى آخر خدمته العسكرية".

وأضاف المتحدث أن هناك "5600 جندياً يمكثون في الحجر الصحي، بينهم 240 جندياً من الافراد الذين يعيشون في إسرائيل بدون عائلاتهم".

"إسرائيل" تفتقد أجهزة التنفس

وقال محلل الشؤون الخارجية في القناة 13 الإسرائيلية نداف إيال، إن جزءاً من "الطلبيات الخاصة بأجهزة التنفس التي طلبتها إسرائيل لم ينفذ، بسبب قيود على التصدير فرضتها دول مختلفة، والخشية هي أن أجهزة التنفس هذه لن تصل إلى إسرائيل".

وأضاف إيال أنه "ونتيجة ذلك أُقيمت غرفة عمليات للشراء بقيادة رئيس الموساد يوسي كوهين، ومركز هذه الغرفة هو تل هشومير، ويشارك فيها ممثلين عن وزارة الصحة ووزارة الأمن، والمهمة الملقاة على الغرفة هي محاولة الحصول على أجهزة تنفس".

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية اليوم الثلاثاء، عن ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في البلاد إلى 1656، بعد الكشف عن 214 إصابة جديدة خلال ساعات الليل. 

وكانت حالة الطوارئ قد دخلت حيّز التنفيذ في "إسرائيل" الجمعة الماضي، حيث أعلن رئيس حكومة تصريف الأعمال بنيامين نتنياهو أن حكومته "ستوافق على أوامر تلزم الإسرائيليين بالبقاء في منازلهم بسبب فيروس كورونا".