التحالف السعودي: نؤيد قرار وقف إطلاق النار في اليمن لمواجهة فيروس كورونا

قيادة التحالف السعودي تقول إنها تدعم جهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن لوقف إطلاق النار، وخفض التصعيد، و اتخاذ خطوات عملية لبناء الثقة بين الطرفين في الجانب الإنساني والاقتصادي، وعضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي يرحّب.

  • صورة أرشيفية من الحرب على اليمن

صرّح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف السعودي، العقيد الركن تركي المالكي، أن قيادة القوات المشتركة للتحالف تؤيد وتدعم قرار الحكومة اليمنية (حكومة الرئيس هادي) في قبول دعوة الأمين العام للأمم المتحدة لوقف إطلاق النار في اليمن ومواجهة تبعات انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19).

وأضاف العقيد المالكي أن "قيادة القوات المشتركة للتحالف تدعم جهود المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن لوقف إطلاق النار، وخفض التصعيد، واتخاذ خطوات عملية لبناء الثقة بين الطرفين في الجانب الإنساني والاقتصادي، وتخفيف معاناة الشعب اليمني والعمل بشكلٍ جاد لمواجهة مخاطر جائحة فيروس (كورونا) ومنعه من الانتشار.

من جهته، رحّب عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي ب‏إعلان التحالف القبول بهذه الخطوات.

وكان الحوثي قد دعا في وقت سابق الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي إلى التدخل لوقف العمليات العسكرية للتحالف السعودي على اليمن، حتى يتمكن من مواجهة وباء كورونا.

وقال الحوثي عبر حسابه على "تويتر"، يوم الإثنين، إن "‌‏وباء ‎كورونا يجتاح العالم مهدداً للبشرية، ندعو مجلس الأمن والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش لإيقاف القوى المعتدية عن عدوانها على الشعب اليمني وفك الحصار عنه".