بذريعة "تفشي كورونا".. البحرين ترفض استقبال مواطنيها العائدين من إيران

السلطات البحرينية ترفض استقبال مواطنيين بحرينيين عائدين من  إيران بذريعة أزمة كورونا، فيما قررت الحكومة العمانية إرجاعهم إلى إيران.

  • بذريعة "تفشي كورونا".. البحرين ترفض استقبال مواطنيها العائدين من إيران
    هناك أكثر من 1200 مواطن بحريني عالق في إيران يرفض النظام عودتهم

رفضت السلطات البحرينية اليوم الجمعة ،استقبال مواطنين بحرينيين عائدين من  إيران بذريعة أزمة كورونا.

وكان 87 مواطناً بحرينياً قد عادوا من إيران عبر الدوحة وصولاً إلى العاصمة العمانية مسقط، للعودة إلى المنامة، بعد أن رفض النظام البحريني إجلائهم من إيران للبحرين.

وفي وقتٍ لاحق، قررت الحكومة العمانية إرجاعهم إلى إيران مجدداً بسبب رفض النظام البحريني استقبالهم، في حين أغلقت البحرين مجالاتها الجوية والبرية والبحرية "للحد من انتشار كورونا"، الذي أصاب 466 شخصاً لديها، وأدى إلى وفاة 4.

ويذكر أن أن هناك أكثر من 1200 مواطن بحريني عالق في إيران يرفض النظام عودتهم، وقد توفي منهم 5 مواطنين بسبب الظروف الصعبة ورفض اجلائهم.

وكانت  منظمة "أميركيون من أجل الديمقراطية وحقوق الإنسان في البحرين" (ADHRB) دانت تجاهل السلطات البحرينية لمواطنيها المتواجدين في إيران، في ظلّ وجود فيروس كورونا.

وزارة الخارجية الإيرانية الإيرانية انتقدت بدورها موقف البحرين حيال المواطنين العالقين في إيران بعد انتشار فيروس "كورونا".

وقالت إن المنامة "لم تقبل أيضاً الاقتراحات التي تم تقديمها من قبل البعض"، معتبرةً أن سلوك البحرين تجاه مواطنيها "غير مسؤول".