السنوار: إذا لم يقدر أهل غزة على التنفس سنقطع النفس عن 6 مليون إسرائيلي

رئيس حركة حماس في غزة يحيى السنوار يؤكد أن مشاورات صفقة الإسرى توقفت منذ بداية الأزمة السياسية في "إسرائيل"، ويهدد وزير الحرب الإسرائيلي في حال تردي أوضاع مصابي فيروس كورونا في قطاع غزة.

  • السنوار: قائد كتائب القسام محمد الضيف أعطى تعليماته لجنود القسام لمواجهة فيروس كورونا

أكد رئيس حركة "حماس" في غزة يحيى السنوار، أن مشاورات صفقة الأسرى توقفت منذ بداية الأزمة السياسية في "إسرائيل".

 وقال السنوار "قلنا لكل الوسطاء إنه لا يمكن البدء بمفاوضات صفقة جديدة قبل الإفراج عن محرري صفقة شاليط الذين جرى اعتقالهم مجدداً".

وأشار إلى أن حماس  يمكنها أن تقدم "تنازلاً جزئياً" في موضوع الجنود الأسرى لديها، مقابل "إفراج الاحتلال عن الأسرى كبار السن والمرضى كمبادرة إنسانية في ظل أزمة فيروس كورونا"،

وهدد السنوار، وزير الحرب الإسرائيلي نفتالي بينت، بالقول إنه "في الوقت الذي نكون فيه مضطرين إلى أجهزة تنفس لمرضانا أو طعام لشعبنا، فإننا مستعدون أن نرغمك على ذلك، وستجد أننا قادرون بإذن الله تعالى".

 وتابع: " إذا وجدنا أنّ مصابي كورونا في قطاع غزة لا يقدرون على التنفس، سنقطع النفس عن 6 مليون صهيوني، وسنأخذ ما نريده منكم خاوة"، مشيراً إلى أن "قائد كتائب القسام محمد الضيف أعطى تعليماته لجنود القسام لمواجهة فيروس كورونا".

 وأكد السنوار أن حماس "لن تنسى الأسرى"، متقدماً "بأحر التعازي لذوي الشهيد إسلام دويكات، وللأسير إبراهيم حامد لوفاة والدته، ولأهالي المناضلة تريزا هلسة، وعبد الله أبو سمهدانة".

وأعلنت غزة في 21 آذار/مارس الماضي، إصابة مواطنَين عائدين من باكستان بفيروس كورونا، ليتمّ سريعاً إغلاق المطاعم والمقاهي وتعطيل صلوات الجمعة حتى إشعار آخر، تجنباً لتفشي الفيروس وفي محاولة لمنع وقوع كارثة إنسانيّة أشد ممّا تعاني منه غزة وأهلها نتيجة سنوات من الحصار والعدوان الإسرائيلي