قتلى وجرحى في صفوف التحالف.. سريع: تصدّينا لـ6 زحوفات في البيضاء ومأرب وتعز

المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع يؤكد في بيان له أن قواته تصدّت لـ6 زحفوات لقوات التحالف في البيضاء ومأرب وتعز، مؤكداً أنها لم تستطع أن تحرز أي تقدم وتكبدت خسائر فادحة بشرية وفي عتادها العسكري.

  • سريع: قوات التحالف تكبدت عشرات القتلى والجرحى مع خسائر فادحة في العتاد

أعلنت القوات المسلحة اليمنية عن أنها صدّت 6 زحوفات في جبهات البيضاء ومأرب وتعز، استمرت من ساعات الفجر حتى ظهر اليوم الجمعة.

وقال العميد يحيى سريع المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية في بيان له على "تويتر" إن "عشرات القتلى والجرحى سقطوا في صفوف العدو، مع تكبيده خسائر فادحة في العتاد من دون أن يحرز أي تقدم".

وأضاف سريع أن قوات التحالف السعودي شنّت 7 غارات جوية، "شنتها مقاتلات العدوان على مناطق متفرقة في مديرية خب والشغف في محافظة الجوف".

وبعد مبادرة وقف إطلاق النار التي أعلنها الجانب السعودي قال سريع أمس إن"التحالف" يواصل تصعيده في مختلف الجبهات اليمنية.

مراسل الميادين في اليمن أفاد بأن قوات التحالف السعودي قصفت اليوم مناطق زراعية وسكنية بمديرية رازِح الحدودية بمحافظة صعدة شمال اليمن. وأفاد مصدر عسكري يمني بإسقاط طائرة استطلاع للتحالف السعودي أثناء تنفيذها مهام عدائية في أجواء مديرية رازح الحدودية.

  • الإعلام الحربي اليمني يبث مشاهد لصد هجوم قوات الرئيس هادي في جبهة ناطِع بمحافظة البيضاء

السامعي: لوقف شامل لإطلاق النار على جميع الجبهات

عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن سلطان السامعي طالب في حديث عبر الميادين "بوقف شامل وكامل لإطلاق النار على جميع الجبهات".

وقال السامعي أمس الخميس "لسنا مع الحرب وإيقافها لأسبوعين لعبة جديدة ولا ندري ماذا يحضرون لكننا جاهزون لأي خطط يعدونها".
وأكد"إذا أرادوا السلام فنحن معه وإذا استمروا في غيهم فنحن قادرون على الدفاع عن بلادنا وشعبنا".

من جهته، رأى عضو المجلس السياسيِ الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي أن ‏استمرار التحالف السعوديِّ في التصعيد يؤكد أن تصريحاته حول وقف إطلاق النار "مجرَّد مناورات سياسية".  

كما أكد أن "رؤية حكومة صنعاء تُلبّي طموح الشعبِ اليمني بالحدود الدنيا، ولا تعكس المكاسب العسكرية المحرَزة"، مشيراً إلى أن حكومة صنعاء ما زالت تنتظر رد المبعوث الأمميّ.

وكان الحوثي قد طالب أمس دول التحالف بمعالجة وتعويض الجرحى والمعوقين وأسر الشهداء بسبب الحرب التي شنّتها دول التحالف بقيادة السعودية.

وكان وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير أكد أن قرار قوات التحالف بوقف إطلاق النار في اليمن لمدة أسبوعين سوف يساعد على تنفيذ اتفاق شامل ودائم لوقف إطلاق النار.

ورحّب أمس الخميس غوتيرش بالإعلان السعودي عن "مبادرة" وقف النار في اليمن، وعدّه عاملاً مساعداً لدفع الجهود قدماً نحو السلام، فضلاً عن الاستجابة الوطنية لجائحة كورونا.

من جهته، أعلن المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث أنه أرسل في آخر شهر آذار/مارس، "لكل من الحكومة اليمنية وأنصار الله مبادرة شاملة لإنهاء الحرب في اليمن".