استشهاد 3 مدنيين بالاعتداء الإسرائيلي على محيط دمشق

الدفاعات الجوية السورية تتصدى لاعتداء إسرائيلي من فوق الأراضي اللبنانية، وتسقط عدداً من الصواريخ قبل وصولها إلى أهدافها.

  • الدفاعات الجوية السورية تتصدى لاعتداء إسرائيلي من فوق الأراضي اللبنانية

استُشهد ثلاثة مدنيين وجرح 4 بينهم طفل من جرّاء سقوط شظايا من صواريخ الاعتداء الإسرائيليِّ في بلدتي العادلية والحجيرة بريف دمشق.

هذا وأعلنت وكالة الأنباء السورية "سانا" عن تصدي الدفاعات الجوية السورية لأهداف معادية في محيط العاصمة دمشق.

وأضافت أن الدفاعات الجوية تصدت لاعتداء إسرائيلي من فوق الأجواء اللبنانية، وأسقطت عدداً من الصواريخ قبل وصولها إلى أهدافها.

وأفاد مراسل الميادين في لبنان بتحليق كثيف للطيران العسكري الإسرائيلي على علو منخفض جنوب البلاد.

وفي هذا السياق، أفاد مصدر عسكري سوري بأن القصف الجديد جاء من وراء الحدود، وتحديداً من فوق جنوب لبنان.

وقد تم إحباط القصف في أجواء البلدات الموزعة في ريف دمشق الجنوبي، والبلدات القريبة من أوتستراد درعا دمشق باتجاه الكسوة، حيث تمكنت الدفاعات الجوية السورية من إسقاط معظم الصواريخ المعادية.

ويعتبر القصف الصاروخي الإسرائيلي على مناطق جنوب دمشق فجراً الرابع هذا الشهر، بعد الاعتداءات على منطقة الشعيرات وتدمر في بادية حمص وجديدة يابوس على الحدود السورية اللبنانية.

ونشرت صفحات سورية في مواقع التواصل الاجتماعي بثاً مباشراً لما قالت إنه تصدي الدفاع الجوي لأهداف معادية.