أعضاء في الكونغرس الأميركي يهددون الأردن بالعقوبات إن لم يسلم أحلام التميمي

عائلة الأسيرة المحررة أحلام التميمي، تكشف أن 7 أعضاء في الكونغرس الأميركي، هددوا الأردن بفرض عقوبات إن لم يتم تسليم أحلام إلى المحاكمة.

  • أعضاء في الكونغرس الأميركي يهددون الأردن بالعقوبات إن لم يسلم أحلام التميمي
    أعضاء في الكونجرس الأميركي يهددون الأردن بالعقوبات إن لم يسلم أحلام التميمي

أصدرت عائلة الأسيرة المحررة أحلام التميمي بياناً، اليوم الأربعاء، أوضحت فيه ملابسات ما تم تداوله مؤخراً من إعادة مطالبة أعضاء الكونغرس الأميركي للأردن، بتسليم التميمي إلى الولايات المتحدة.

وقال البيان إنه و"بتاريخ 30 نيسان/أبريل، قام 7 نواب من الحزب الجمهوري في الكونغرس الأميركي، ببعث رسالة إلى السفارة الأردنية في واشنطن، يهددون فيها بفرض عقوبات على المملكة، في حال رفضت تسليم ابنتنا أحلام التميمي".

وأضاف: "إن هذه الرسالة تأتي في إطار السعي الأميركي المتواصل للضغط على الأردن من أجل التسليم، الأمر الذي ترفضه المملكة ملكاً وحكومة وشعباً بشكل قاطع، وهذا ما عبرت عنه بكل وضوح في السابق وفي هذا الوقت، منسجمةً بذلك مع موقفها الوطني الثابت بحماية سيادتها".

وأوضحت عائلة التميمي أنها تثق "بأن الرد على رسالة النواب الجمهوريين، لن يبتعد قيد أنملة عن هذا الثابت الوطني للأردن، رغم كافة المساعي الضاغطة في هذا الموضوع". 

والتميمي أسيرة محررة اعتقلتها القوات الإسرائيلية في أيلول/سبتمبر 2001، ووجهت لها تهمة بالمشاركة في عملية تفجير مطعم "سبارو" في القدس المحتلة، وحكم عليها بالسجن مدى الحياة، قضت منها 10 أعوام في الاعتقال، قبل الإفراج عنها وترحيلها إلى الأردن، بموجب صفقة تبادل أسرى مع حركة "حماس" عام 2011.