إعلام إسرائيلي: اجتماعاتٍ سرية بين تل أبيب والمجلس الانتقالي في جنوب اليمن!

وسائل إعلام إسرائيلية تقول إن المجلس الانتقالي أعرب عن موقف إيجابي حيال تل أبيب على الرغم من عدم وجود علاقات رسمية معها.

  • اجتماعاتٍ سرية بين تل أبيب والمجلس الانتقالي في جنوب اليمن
    مقاتلون من المجلس الانتقالي الجنوبي

نقل موقع إسرائيلي عن مصادر في القدس المحتلة أن تل أبيب تجري اجتماعات سرية مع الحكومة الجديدة في جنوب اليمن.

موقع "إسرائيل توداي" كتب تحت عنوان صديق إسرائيل "السري" الجديد في اليمن، أن المجلس الانتقالي أعرب عن موقف إيجابي حيال تل أبيب على الرغم من عدم وجود علاقات رسمية معها.

وذكّر الموقع بتغريدة لهاني بن بريك نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي قال فيها إن العرب والإسرائيليين يتفقون على حل الدولتين وإن الدول العربية تطبع العلاقات مع "إسرائيل".

ويبدو أن المجلس الانتقالي الجنوبي يسير عى خطى السعودية والامارات في التطبيع،  ومؤخراً قال سفير الإمارات في واشنطن، يوسف العتيبة، في مقالة خاصة لصحيفة "يديعوت أحرونوت" إن بلاده "دفعت بمبادرات كانت ستمنح إسرائيل امتيازات".

وفي  مقالته التي عنونها "إمّا ضم وإمّا تطبيع"، لفت العتبية إلى أن "الضم سيقلب طموحات إسرائيل رأساً على عقب لعلاقات أمنية واقتصادية وثقافية مع العالم العربي"، مضيفاً: "كان يمكننا تشكيل بوابة لإسرائيل إلى العالم العربي والعالم".