إيران ترد علی حذف فلسطین من خرائط "غوغل"

رئيس مكتب رعاية المصالح الإيرانية في القاهرة يرد على حذف دولة فلسطين عن خرائط غوغل مغرّداً: "علی الرغم من إزالة غوغل لاسم فلسطین من خرائط البحث، فلن تنسی الضمائر الإنسانیة المستیقظة فلسطین".

  • تداول المغردون صورة خريطة فلسطين مع الهاشتاغ الذي أطلقه كنعاني
    تداول النشطاء صورة خريطة فلسطين معبرين عن استنكارهم لخطوة الحذف 

ردّ رئیس مکتب رعایة المصالح الإیرانیة فی القاهرة ناصر كنعاني علی إزالة خارطة فلسطین من خرائط بحث "غوغل".

ونشر کنعاني تغریدة باللغة العربیة علی "تویتر" قائلاً: "فلسطین وتاریخها حُفرا فی قلوب الشعب الفلسطیني والشعوب الحرة فی العالم. علی الرغم من إزالة "غوغل" لاسم فلسطین من خرائط البحث، فلن تنسی الضمائر الإنسانیة المستیقظة فلسطین".

وأرفق کنعاني تغريدته بهاشتاغ "فلسطین_فی_القلب"، الذي كان المغردون على "تويتر" تفاعلوا معه، معبّرين عن استنكارهم لحذف دولة فلسطين عن الخريطة، ومؤكدين أن فلسطين ستبقى القضية الأولى.

وكان محرّكا البحث "أبل" و "غوغل" حذفا دولة فلسطين من خرائطهما المعتمدة.

وأفاد موقع AS-Source News / MILITARY، في تغريدة له على "تويتر" عن قيام محركي البحث "غوغل" و"أبل" بحذف اسم دولة فلسطين من خرائطهما.

 وتظهر في خرائط "غوغل"، عند البحث عن دولة فلسطين، الدول المجاورة لها فقط.

وبحسب الموقع فإن محرك البحث الروسي "ياندكس" هو الوحيد الذي حافظ على موقع الدولة، حيث تظهر عند البحث عليها على الخريطة.

وأوضحت شركة "غوغل" أن "عدم وجود فلسطين على خرائطها بالسعي إلى عرض المناطق المتنازع عليها بموضوعية، باستخدام خط حدودي رمادي منقط".

وأضافت "لم يتغير نهجنا في تصوير المناطق على الخرائط، حيث تحصل "غوغل" على المعلومات من المنظمات ومصادر رسم الخرائط عند تحديد كيفية تصوير الحدود المتنازع عليها. وما زلنا محايدين فيما يتعلق بالخلافات الجيوسياسية وبذل كل جهد لعرض موضوعي لتلك المناطق".