بومبيو على متن أول رحلة طيران مباشرة من "إسرائيل" إلى السودان

بعد مغادرته الأراضي المحتلة، وزير الخارجية الأميركية يتوجه إلى السودان على متن أول رحلة رسمية مباشرة من تل أبيب إلى الخرطوم.

  • بومبيو عند وصوله إلى المطار الدولي في سانتو دومينغو (أ ف ب).
    بومبيو يغادر الأراضي المحتلة متوجهاً إلى السودان (أ ف ب).

توجّه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء، إلى السودان على متن أول رحلة رسمية مباشرة من تل أبيب إلى الخرطوم.

ونشر بومبيو تغريدة على موقعه على "تويتر" قال فيها "يسعدني أن أعلن أنني على متن أول رحلة طيران رسمية مباشرة من "إسرائيل" إلى السودان".

وكان مسؤول بالحكومة السودانية، قال إن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، سيزور بلاده خلال الأيام المقبلة.

يأتي ذلك فيما أكد وزير الخارجية السوداني المكلف، عمر قمر الدين، أن حكومة بلاده "لم تناقش في أي لحظة الموقف من إسرائيل"، لافتاً إلى أنه لم يتلق من رئاسة الوزراء أي توجيه يتعلق بفحوى هذا الأمر.

صحيفة "إسرائيل هيوم" ذكرت أن بومبيو يخطّط لمؤتمرٍ إقليميٍ في إحدى دولِ الخليج خلال الأسابيع المقبلة، وستشارك فيه البحرين وسلطنة عُمان والمغرب والسودان وتشاد إلى جانب "إسرائيل".

وكانت صحيفة "معاريف" الإسرائيلية نقلت عن مصادر إسرائيلية قولها إنّ الهدف السياسي التالي "لإسرائيل" تطبيع العلاقات مع السودان.

هذا والتقى وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو عقب وصوله إلى تل أبيب أمس في جولة تشمل السودان والبحرين والإمارات.

وقال نتنياهو إن "بومبيو طمأنني بشأن حفاظ الولايات المتحدة على التفوق العسكري لـ"إسرائيل".

وأشار بيان الخارجية إلى لقاء مرتقب لبومبيو في السودان مع رئيس الوزراء ورئيس المجلس السيادي الانتقالي للإعراب عن دعمه تعميق العلاقات السودانية الإسرائيلية.

وفي المنامة يلتقي بومبيو ولي العهد البحريني سلمان بن حمد آل خليفة، قبل أن يختتم جولته في أبو ظبي بلقاء نظيره الإماراتي عبد الله بن زايد لبحث اتفاق التطبيع مع "إسرائيل".

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أمس أن "خط الرحلة المخطط لوزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الذي حط في إسرائيل صباح اليوم (الإثنين) تغير. على نحو تاريخي، بومبيو سيطير من "إسرائيل" مباشرة إلى السودان، في محاولة لتدفع المفاوضات قدماً بين "إسرائيل" ودول مختلفة. ويتوقع أن يزور بومبيو السودان، سلطنة عمان، والإمارات".