نتنياهو بعد وصوله وآل نهيان إلى واشنطن: سلام سيجلب مليارات

وزير الخارجية الإماراتي ورئيس الوزراء الإسرائيلي، يصلان إلى واشنطن لتوقيع اتفاق تطبيع العلاقات، في البيت الأبيض يوم غدٍ الثلاثاء.

  • وفدا الإمارات و
    وصل وزير الخارجية الإماراتي إلى واشنطن على رأس وفد رسمي

ذكرت وكالة أنباء الإمارات أن وزير الخارجية والتعاون الدولي عبدالله بن زايد آل نهيان، وصل إلى العاصمة الأميركية واشنطن، للمشاركة في التوقيع على "اتفاقية التطبيع" بين دولة الإمارات و"إسرائيل"، يوم غدٍ الثلاثاء.

ويترأس بن زايد وفداً رسمياً، يضم كبار المسؤولين، من بينهم وزيرا الاقتصاد والصناعة، وسفيرا الإمارات لدى الولايات المتحدة والأمم المتحدة.

كما وغادر نتنياهو "إسرائيل" إلى واشنطن، معلناً أن "إسرائيل على عتبة حقبة جديدة"، وأن "إقامة سلام رسمي سيجلب مليارات الدولارات للاقتصاد الإسرائيلي".   

وأضاف نتنياهو: "أنا ذاهب لجلب السلام مقابل السلام. سلامٌ من منطلق قوة. اتفاقا سلام في شهر واحد، إنه عصر جديد أعمل من أجله منذ 25 عاماً". 

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن من البيت الأبيض، يوم 13 آب/أغسطس الماضي، عن اتفاق تطبيع علاقات بين الإمارات و"إسرائيل"، على أن يجري توقيعه في منتصف أيلول/سبتمبر.