عون وبري استقبلا الحريري اليوم ضمن مساعي تأليف الحكومة

الرئيس سعد الحريري يؤكد خلال لقائه عون أن مبادرة ماكرون "هي الفرصة الوحيدة والأخيرة الباقية لبلدنا لوقف الانهيار وإعادة اعمار بيروت"، ويشير بعد لقائه بري إلى أنّ الأخير "كان واضحاً بالموافقة على البنود الإصلاحية في المبادرة الفرنسية".

  • الحريري وبري خلال لقائهما في عين التينة اليوم
    الحريري وبري خلال لقائهما في عين التينة اليوم

أشار رئيس الوزراء اللبناني الأسبق سعد الحريري بعد لقائه رئيس مجلس النواب نبيه بري في عين التينة اليوم الإثنين، إلى أن الأخير "كان واضحاً بالموافقة على البنود الإصلاحية في المبادرة الفرنسية، وهذا أمر مطمئن".

ولفت الحريري إلى أنّ "وفداً من قبله سيقوم غداً بجولة استشارات للاطلاع على مواقف الكتل، لا سيما تلك التي كانت في لقاء قصر الصنوبر، وعليه يبنى على الشيء مقتضاه". 

ومع بدء العدّ العكسيّ لموعد الاستشارات النيابيّة لتسمية رئيس يكلف بتأليف الحكومة في لبنان، عقد رئيس الوزراء اللبنانيّ الأسبق سعد الحريري، اليوم الإثنين، لقاءً مع رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس مجلس النواب نبيه بري.

وأكد الحريري بعد لقائه الرئيس اللبناني أن "هدفه هو تعويم مبادرة الرئيس ماكرون، لأنها الفرصة الوحيدة والأخيرة لوقف الانهيار وإعادة إعمار ما دمره انفجار مرفأ بيروت"، مضيفاً أنه "مع الأسف، ما رأيناه في الإعلام من كلام وتسريبات ومواقف، لم تكن له علاقة بهذه المبادرة وببنودها الإصلاحية والاقتصادية، وكان كله كلام بالمحاصصة الحكومية والشروط الحزبية، أي كلام خارج الموضوع".

وتابع "أبلغت الرئيس عون أني سأرسل وفداً للتواصل مع جميع الكتل السياسية الرئيسية، للتأكد من أنها ما زالت ملتزمة بالكامل ببنود الورقة التي وافقت عليها سابقاً في مطلع الشهر الماضي في قصر الصنوبر، بحضور الرئيس ماكرون".

كما شدد الحريري على أن "هذه هي الفرصة الأخيرة، هذه المبادرة الفرنسية قائمة على تشكيل حكومة اختصاصيين لا ينتمون للأحزاب، تقوم بإصلاحات محددة بجدول زمني محدد، لا يتعدى أشهراً معدودة"، لافتاً إلى أن "عدم وجود أحزاب في الحكومة هو لأشهر معدودة فقط، أي أننا كأحزاب لن نموت".

ولفت إلى أن تشكيل مثل هذه الحكومة والقيام بهذه الاصلاحات يسمح للرئيس ماكرون، حسبما تعهد أمامهم جميعاً، بتجييش المجتمع الدولي للاستثمار في لبنان، وتوفير التمويل الخارجي للبنان، "وهي الطريقة الوحيدة لوقف الانهيار الرهيب الذي نعاني منه جميعنا، كبلد وكدولة وكمواطني"ن.

بدوره، أكد الرئيس اللبناني ميشال عون أهمية تشكيل حكومة بأسرع وقت.

وأضاف عون "مقتنع بأن مبادرة الرئيس ماكرون هي الفرصة الوحيدة والأخيرة الباقية لبلدنا لوقف الانهيار وإعادة اعمار بيروت"، مشيراً إلى أن "جميع القوى السياسية، وجميع اللبنانيين يعرفون ذلك، ويعرفون أنه لم يعد لدينا وقت لنضيعه على مهاترات سياسية، وأن الانهيار الكبير يهدد بلدنا بمزيد من المآسي ويهدد الدولة بالزوال الكامل".

الحريري كان اتصل أمس الأحد بكلّ من عون وبري، فيما من المتوقّع أن تتكثّف اتصالاته مع الكتل النيابية الأخرى في اليومين المقبلين.