مفوضية الأسرى تطالب الصليب الأحمر بالضغط للإفراج عن الأسير الأخرس

مفوضية الأسرى تطالب اللجنة الدولية للصليب الأحمر ومن خلال مكانتها الدولية بالتحرك الواسع والعاجل للضغط على سلطات الاحتلال للإفراج عن الأسير ماهر الأخرس.

  • الأسير ماهر الأخرس
    الأسير ماهر الأخرس

وجهت مفوضية الشهداء والأسرى والجرحى بحركة فتح، اليوم السبت، مذكرة خطية إلى مكتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر بمدينة غزة، مطالبة من خلالها بالوقوف عند مسؤولياته القانونية والإنسانية تجاه الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلية عامة، والأسير المضرب عن الطعام بسبب اعتقاله الإداري دون تهمة ماهر عبد اللطيف الأخرس.

كما تضمنت المذكرة مطالبة اللجنة الدولية للصليب الأحمر، ومن خلال مكانتها الدولية، بالتحرك الواسع والعاجل للضغط على سلطات الإحتلال للإفراج عن الأسير الأخرس.

وقد جاءت المذكرة في ظل التدهور الخطير الذي طرأ على صحة الأسير المضرب عن الطعام منذ الـ27 من شهر تموز/يوليو الماضي ماهر الأخرس، والذي تزداد حالته الصحية خطورة في كل لحظة، مما شكل تهديداً حقيقياً على حياته، حيث خلق هذا الأمر حالة غضب عارمة داخل السجون وخارجها، وينذر بتفجر الأوضاع تحديداً داخل السجون.