بعد تجدد الاشتباكات... بنسلفانيا تفرض حظراً للتجوال مجدداً

ولاية بنسلفانيا الأميركية تعيد فرض حظر للتجوال مجدداً في مدينة فيلادلفيا، مع انتشار قوات الحرس الوطني إثر اندلاع اشتباكات فيها.

  • السلطات في فيلادلفيا فرضت حظر تجول (أ ف ب)
    السلطات في فيلادلفيا فرضت حظر تجول (أ ف ب)

أعيد فرض حظر للتجوال مجدداً في فيلادلفيا مساء أمس الجمعة، مع انتشار قوات الحرس الوطني في أكبر مدن بنسلفانيا، إثر اضطرابات اندلعت على خلفية مقتل رجل أميركي أفريقي برصاص الشرطة.

 وانتشر الحرس الوطني في محيط المباني الحكومية الاستراتيجية وغيرها، مع احتمال أن يرسل إلى مناطق تجارية مثلت خلال الأيام الأخيرة مسرحاً لعمليات شغب ونهب.

في سياق متصل، قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن الأميركيين سيحرمون الكهرباء والتدفئة، ولن يكون هناك مستقبل للشباب الأميركي.

كما أشار إلى أن بايدن تعهّد تدمير صناعة النفط الأميركية بأكملها.

وتستمر في ولاية جورجيا عمليات الاقتراع في الانتخابات البرلمانية. وتتنافس في هذه الانتخابات غالبية برلمانية استحوذت على 150 مقعداً برلمانياً لثماني سنوات، مقابل تحالف معارض يضم حزب الوحدة والحركة الوطنية المتحدة برئاسة الرئيس الجورجي السابق ميخائيل ساكاشفيلي.