إحباط محاولة تسلل لقوات التحالف السعودي جنوب محافظة الحديدة

استمرار المواجهات في اليمن، بين قوات حكومة صنعاء وقوات الرئيس هادي، ووقوع قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

  • إستمرار المعارك في منطقة الأربعين
    إستمرار المعارك في منطقة الأربعين

أفادت مصادر محلية في محافظة تعز، اليوم الإثنين، بعودة الهدوء إلى منطقة الأربعين شمالي مدينة تعز جنوب غرب اليمن بعد ساعات من المواجهات المسلحة بين قوات حكومة صنعاء وقوات الرئيس هادي في المنطقة، و التي أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف الطرفين.

كما و قتل وجرح العديد من الطرفين، في محافظة مأرب شمال شرق اليمن، جراء استمرار المواجهات العنيفة في محيط معسكر الماس بمديرية مدغل الجدعان، و قد جاء ذلك تزامناً مع غارات جوية للتحالف السعودي لدعم قوات الرئيس هادي، و إضافة إلى ذلك، طاولت الغارات الجوية للتحالف السعودي مديرية مجزر المجاورة لمدغل الجدعان ومديرية الجوبة في الناحية الجنوبية لمحافظة مأرب.

وإستُهدفت مقاتلات التحالف السعودي بـ 7 غارات في محيط الجوف على وقع معارك كر وفر بين القوتين في مناطق الخنجر والعلم والنضود في ذات المديرية.

من جهتها، تمكنّت قوات حكومة صنعاء من إحباط محاولة تسلل مسنودة بقصف صاروخي ومدفعي مكثف لقوات التحالف السعودي في جنوبي محافظة الحديدة.

كما و أشار مصدر عسكري في حكومة صنعاء، إلى أن القوات المتعددة للتحالف السعودي، قد ارتكبت 262 خرقاً جديداً لاتفاق وقف إطلاق النار الذي ترعاه الأمم المتحدة خلال الـ 24 ساعة الماضية، من بينها تحليق 12 طائرة استطلاعية، و قصف مناطق سيطرة الجيش واللجان في جبهات الحديدة ب641 قذيفة صاروخية ومدفعية. 

وتجددت المواجهات بين قوات حكومة الرئيس هادي وقوات المجلس الانتقالي المدعوم إمارتياً في منطقتي الطَّرية والشيخ سالم بين مدينتي شقرة وزنجبار الساحليتين على البحر العربي، ويتبادل الطرفان الاتهامات بشأن إعاقة تنفيذ اتفاق الرياض وخرق الهدنة التي ترعاها السعودية بين الطرفين في المحافظة.