ترامب يوقع على مذكرة بشأن استخدام الطاقة النووية في الفضاء

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يوقع مذكرة بشأن استخدام الطاقة النووية في الفضاء من أجل الحفاظ على "هيمنة الولايات المتحدة وزعامتها الاستراتيجية".

  • ترامب يوقع مذكرة بشأن استخدام الطاقة النووية في الفضاء
    ترامب يوقع على مذكرة للحفاظ على "هيمنة الولايات المتحدة وزعامتها الاستراتيجية" في الفضاء وتعزيزها (أرشيف)

وقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب على مذكرة توجيهية بشأن استخدام الطاقة النووية لتعزيز "زعامة الولايات المتحدة الاستراتيجية" في الفضاء.

وتنص المذكرة التي تحمل اسم "الأمر التوجيهي رقم 6 في مجال سياسات الفضاء"، حسب بيان نشره البيت الأبيض أمس الأربعاء، على أن القدرة على استخدام منظومات الطاقة والمحركات النووية الفضائية بشكل آمن ومستدام، تحظى بأهمية قصوى لجهود "الحفاظ على هيمنة الولايات المتحدة وزعامتها الاستراتيجية في الفضاء وتعزيزها".

كما أوضح البيان أن مثل هذه المنظومات النووية، قد تستخدم في المهام إلى القمر والفضاء الخارجي، حيث لا يمكن استعمال منظومات الطاقة الشمسية والكيميائية.

وتحدد المذكرة استراتيجية وطنية وخريطة طريق لتهيئة الظروف الملائمة لتطوير منظومات الطاقة النووية الفضائية، واستخدامها في الظروف المناسبة، في سبيل تحقيق الأغراض العلمية والاستكشافية والتجارية، علاوة على الأمن القومي.

وتتصدر قائمة الأهداف المطروحة في الوثيقة مهمة تطوير القدرات على إنتاج وقود اليورانيوم القابل للاستعمال في القمر وعلى سطح كواكب أخرى.

ويكمن هدف آخر مطروح ضمن الوثيقة في استعراض قدرات منظومة طاقة نووية على سطح القمر بحلول منتصف أو أواخر العقد الحالي، تمهيداً لاستخدامها لاحقاً في المهام إلى المريخ.

كما أعربت الوثيقة عن تمسك الولايات المتحدة بمعايير الأمن والسلامة بالتوافق مع قوانينها والتزاماتها الدولية.