مع استمرار إجراءات تقييده وعزله.. ترامب: لن أحضر حفل تنصيب بايدن

الديموقراطيون يواصلون إجراءات عزل الرئيس دونالد ترامب في الكونغرس إن لم ينفّذ نائب الرئيس التعديل 25 للدستور، وترامب يؤكد أنه لن يحضر حفل تسليم السلطة.

  • الديموقراطيون ماضون في عزله.. وترامب: لن أحضر  حفل تنصيب بايدن
    الرئيس دونالد ترامب متهم بتحريض مناصريه لاقتحام الكونغرس 

أعلنت مساعدة رئيسة مجلس النواب الأميركي كاثرين كلارك، إن الديموقراطيين في مجلس النواب مستعدون للمضي قدماً في إجراءات عزل الرئيس دونالد ترامب، مشيرةً إلى أنه "إذا لم يتذرع نائب الرئيس مايك بينس بالتعديل 25 للدستور لإزالة ترامب، فسنمضي قدماً في إجراءات العزل".

رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، قالت اليوم الجمعة، إنها تحدثت إلى رئيس هيئة الأركان المشتركة  في الجيش الأميركي حول "تقييد ترامب".

وأشارت بيلوسي إلى أنها ناقشت معه "الإجراءات الاحتياطية لمنع رئيس غير متزن من الإقدام على عمليات عسكرية أو استعمال الرموز النووية"، مشيرة إلى أن "الكونغرس سيتحرك إذا لم يغادر ترامب منصبه طوعاً".

وأوضح المتحدث باسم الجيش الأميركي، في وقت لاحق، أن رئيس هيئة الأركان "أجاب على أسئلة بيلوسي بشأن سلطة القيادة النووية". 

وكانت بيلوسي أعلنت أمس الخميس، أنه إذا لم يتخذ نائب الرئيس والوزراء أي إجراء، فقد يكون الكونغرس "مستعداً للمضي قدماً في إجراءات العزل"، مضيفةً أن ترامب "يمثّل خطراً على بلدنا".

وتأتي مساعي العزل بالتزامن مع إفادة المدعي الفدرالي مايكل شيروين الذي يحقق في أحداث الكونغرس بأن التحقيقات والاتهامات "ستطال ترامب"، بسبب تصريحاته أمام حشد من المتظاهرين قبل وقت قصير من اقتحامهم قاعات الكابيتول.

وأحصت قناة "NBC" الأميركية أكثر من 200 مشرع في الكونغرس، على استعداد لتأييد التحرك الهادف إلى عزل ترامب.

وفيما يبدو الديموقراطيون مصممون على عزل ترامب الذي تنتهي صلاحياته يوم 20 كانون الثاني/يناير، أعلن الأخير عبر "تويتر" أنه لن يشارك في مراسم تعيين خلفه الرئيس المنتخب جو بايدن.

هذا وقال مصدر مقرب من نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، لشبكة "سي أن أن" إن الأخير يخطط لحضور حفل تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن في 20 كانون الثاني/يناير.

ودعا زعيم الديموقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر، أمس الخميس، إلى عزل الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب، من السلطة على الفور، في وقت وزّع فيه نواب حزبه مواد مساءلة ترامب "تمهيداً لإمكانية عزله من السلطة".

وفي هذا السياق، قال المتحدث باسم الفريق الانتقالي لبايدن إن الأخير يركز حالياً على الاستعداد لتسلم السلطة، ويترك للكونغرس وبنس وحكومة ترامب "التصرف بالشكل الذي يرونه مناسباً"، في مسألة مساءلة الرئيس والتعديل 25 بالدستور.

من جهة أخرى، قال السناتور الجمهوري بن ساس، إنه لا يمانع بحث مواد المساءلة بحق ترامب بعد أعمال الشغب التي أسفرت عن مقتل 5.

وقال ساس في مقابلة مع "سي.بي.إس نيوز" إنه إذا اجتمع مجلس النواب "سأدرس بالتأكيد أي المواد التي يمكنهم استخدامها لأنني، وكما وصلني، أرى أن الرئيس لم يحترم القسم الذي أداه".

ونشر الرئيس الأميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب، بياناً الخميس، هو الأول له بعد مصادقة الكونغرس الأميركي على فوز بايدن.

وقال ترامب في البيان: "رغم أنني اختلف كلياً مع نتيجة الانتخابات، والحقائق ظاهرة بالنسبة لي، مع ذلك سيكون هناك انتقال منظم للسلطة في الـ20 من كانون الثاني/يناير".