بايدن بعد أدائه القسم: لنبدأ من جديد.. سنصلح تحالفاتنا في العالم

الرئيس الأميركي المنتخب جو بايدن يقول في أول كلمة له بعد تنصيبه "نحن شعب جيد وعلى مر السنوات اجتزنا اشواطا طويلة وسنواصل المسار رغم الصعاب".

  • بايدن بعد أدائه القسم الرئاسي: سنصلح تحالفاتنا في العالم
    الرئيس الاميركي المنتخب جو بايدن وزوجته

أدى جو بايدن، اليمين الدستورية خلال حفل تنصيبه بمبنى الكابيتول، ليصبح الرئيس السادس والأربعين للولايات المتحدة.

ووصل بايدن إلى مبنى الكابيتول الأميركي قبيل التنصيب، حيث قام أحد الحرس العسكري بتحية "القائد الأعلى للقوات المسلحة عند دخوله المبنى الكبير". وكان برفقته زوجته جيل بايدن، وتبعه نائبة الرئيس المنتخب كامالا هاريس وزوجها دوج إمهوف.

وقال الرئيس الأميركي جو بايدن، إن "هذا هو يوم الولايات المتحدة الأميركية يوم الديمقراطية ونحن نحتفي بانتصارها".

وفي أول كلمة له بعد أدائه القسم الرئاسي، أكّد بايدن أن "هذه الأرض الثمينة سعى العنف لتقويض استقرارنا ولكن نسعى للحفاظ على قيم الولايات المتحدة"، مضيفاً "نحن شعب جيد وعلى مر السنوات اجتزنا اشواطاً طويلة وسنواصل المسار رغم الصعاب".

كما قال بايدن "اليوم نسعى لجمع أطياف الأمة وتوحيدها رغم الغضب والتطرف وفقدان الامل"، موضحاً أنه يمكنه إعادة "بناء الطبقة الوسطى وأن يحقق العدالة وأن يجعل أميركا قوة للخير في العالم".

وتابع بايدن: "فلنبدأ من جديد من هنا ومن هذه اللحظة فليحترم كل واحد منا الآخر ولا حاجة لأن يمزقنا الخلاف".

وأكّد بايدن أنه "سيكون رئيساً لكل الأميركيين وسيناضل من أجل الذين لم يصوتوا له كنضاله من أجل من صوت له"، مشدداً على أنه لا بد وأن "ننهي الحرب التي تؤلب الأميركيين على بعضهم".
 
 واعتبر بايدن أن "أميركا خرجت أقوى بعد الاختبار وسنصلح تحالفاتنا في العالم"، مشيراً إلى أنه "أمامنا الكثير لفعله.. سيحكم التاريخ علينا من خلال طريقة حلنا للأزمات المتراكمة".

وكتب بايدن (78 عاماً) الذي أصبح  أكبر رئيس للولايات المتحدة سناً على تويتر في وقت سابق من اليوم "إنه يوم جديد في الولايات المتحدة".

كما وقع بايدن 3 مراسيم رئاسية متعلقة بإعلان يوم التنصيب وترشيحاته للمناصب الوزارية الرئيسية والفرعية.

  • وصلت هاريس برفقة زوجها الأربعاء مع بايدن وزوجته لاداء قسم اليمين
    وصلت هاريس برفقة زوجها الأربعاء مع بايدن وزوجته لأداء قسم اليمين

وسيبقى هذا اليوم مشهوداً في الولايات المتحدة خصوصاً مع تولي امرأة منصب نائب الرئيس للمرة الأولى في تاريخ أكبر قوة في العالم، وكامالا هاريس (56 عاما) هي أول امرأة سوداء من أصول هندية تتولى هذا المنصب.

ووصلت هاريس برفقة زوجها الأربعاء مع بايدن وزوجته لأداء قسم اليمين.

ومع أنه تمنى أخيراً حظاً موفقاً لبايدن في رسالة فيديو، فإن الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب لم يهنئ أبداً الرئيس المنتخب وقرر عدم حضور مراسم أداء اليمين لخلفه، وهو أمر غير مسبوق منذ 150 عاماً.

وغادر ترامب البيت الأبيض صباح الأربعاء قبل ساعات من انتهاء ولايته الرئاسية وأداء جو بايدن اليمين،  متحدثاً بشكل مقتضب عن ولاية "رائعة امتدت على أربع سنوات" تمثل "شرف العمر"، قائلاً: "سأعود بطريقة أو بأخرى".

ويشارك في حفل التنصيب مسؤولين جمهوريين بينهم ميت رومني وليندسي غراهام، وعضو الكونغرس الجمهوري المعروف بتأييده ودعمه ترامب تيد كروز والرئيس الاميركي السابق جورج بوش الابن.

كما وصل نائب الرئيس الأميركي مايك بنس إلى مبنى الكابيتول للمشاركة.  كذلك وصل الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما وزوجته إلى منصة التنصيب الرسمية.

يذكر أن حفل تنصيب بايدن يجري في أجواء خاصة تحت تأثير انتشار فيروس كورونا المستجد والصدمة التي خلفها اقتحام الكونغرس الذي أسفر عن خمسة قتلى.

إجراءات الأمن المحيطة بالحفل كانت استثنائية. ويتم نشر حوالى 25 ألف عنصر من الحرس الوطني وآلاف الشرطيين من كل انحاء البلاد.

وبسبب عدم حضور الحشود التي تتدفق عادة في مثل هذا اليوم إلى جادة "ناشونال مول" في واشنطن لرؤية الرئيس الجديد، فإن بايدن سيقف أمام أكثر من 190 ألف علم أميركي نصبت لتمثيل المواطنين الغائبين.

وتلقت المحكمة العليا الواقعة قبالة مبنى الكابيتول حيث أقسم جو بايدن الأربعاء اليمين الدستورية، إنذاراً بوجود قنبلة على ما أفادت ناطقة باسمها. وأوضحت كاثلين أربرغ لوكالة "فرانس برس" "لقد فتشنا المبنى ومحيطه ولم تحصل عملية إخلاء".