في عملية استخبارية نوعية.... الكاظمي يعلن القضاء على قياديين في داعش

رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظظمي يعلن القضاء على " نائب الخليفة ووالي العراق" في تنظيم داعش أبو ياسر العيساوي.

  • الكاظمي يعلن القضاء على أبو ياسر العيساوي
    الكاظمي: "الحمدلله على هذا النّصر، عاش العراق". 

أعلن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي في بيان صحفي، اليوم الخميس، عن القضاء على "نائب الخليفة ووالي العراق" في تنظيم "داعش" الإرهابي.

وأضاف الكاظمي أنّه "تم القضاء على زعيم عصبة الشرّ أو من يطلق على نفسه نائب الخليفة ووالي العراق في التّنظيم أبو ياسر العيساوي في عملية استخبارية نوعية".

وقال إنّ "شعب العراق إذا وعد أوفى، وقد توعدنا عصابات "داعش" الإرهابية برد مزلزل، وجاء الرد من أبطالنا".

وكان الأمن العراقي نفّذ سلسلة من العمليات ضد شبكات  داعـش في بغداد والفلوجة وكركوك، إذ تمكّنت وحدات الجهاز من إلقاء القبض على 3 إرهابيين، كما أنّها دمّرت نفقاً لعناصر داعش يبعد 10 أمتار عن وادي الشّاي بمحافظة كركوك، بالإضافة إلى أنّها عثرت على وكر للإرهابيين يحتوي على أحزمة ناسفة واجهزة موبايل مدمرة.

وفجر يوم الجُمعة الماضي أطلقت  عملية "ثأر الشُهداء"  بتوجيه من القائد العام للقوات المسلحة في العراق وإشراف جهاز مكافحة الإرهاب.

وتستهدف العملية بقايا عصابات تنظيم داعش، في وقت "تمكنت الوحدات من الإطاحة بعدد من الإرهابيين في كل من محافظة بغداد - باب المعظم، مُحافظة الأنبار- عامرية الفلوجة، محافظة كركوك- منطقة دور الفيلق"، وفق بيان لجهاز مُكافحة الإرهاب.