غريفيث يزور إيران للبحث في حل سياسي ينهي الحرب على اليمن

المبعوث الأممي مارتن غريفيث يزور إيران للتشاور مع المسؤولين هناك بشأن حلٍ سياسي لإنهاء الحرب في اليمن.

  • غريفيث يزور إيران للبحث في حل سياسي للحرب في اليمن
    المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث

بدأ المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، اليوم الأحد، زيارة إلى إيران تستمر يومين ويلتقي خلالها بوزير الخارجية محمد جواد ظريف وعدد من المسؤولين الإيرانيين.

وأوضح بيان بعثة الأمم المتحدة أن الزيارة "تأتي ضمن الجهود الدبلوماسية التي يبذلها المبعوث الخاص للتوصّل إلى حلّ سياسي للنزاع في اليمن عن طريق تفاوض يلبّي تطلعات الشعب اليمني".

وأضاف: "يشكل دعم اتفاق بين طرفي النزاع حول وقف لإطلاق النار في كل أنحاء اليمن، وتطبيق تدابير إنسانية عاجلة، واستئناف العملية السياسية، أولى أولويات المبعوث الخاص".

وقالت المتحدثة باسم غريفيث، إسميني بالا، إن الزيارة "مقررة منذ فترة" وإنها تأتي في وقت يحاول فيه المبعوث حشد مزيد من الدعم الدبلوماسي والإقليمي والدولي لمساعيه الرامية لإنهاء الحرب.

ورحبت إيران، أمس السبت، بقرار الرئيس الأميركي جو بايدن إنهاء الدعم الأميركي للعمليات الهجومية في الحملة العسكرية التي تقودها السعودية في اليمن باعتبارها "خطوة صوب تصحيح أخطاء سابقة".

وفي معرض التخلص من قرارات الرئيس السابق دونالد ترامب، قالت واشنطن، يوم الجمعة، إنها تعتزم إلغاء تصنيف حركة "أنصار الله" ضمن التنظيمات الإرهابية.

وتقول الأمم المتحدة إن حوالي 80% من سكان اليمن يحتاجون للمساعدات.