رعد للميادين: زيارتنا إلى موسكو تمثّل نقلة نوعية في علاقاتنا مع روسيا

النائب اللبناني محمد رعد، يقول للميادين إن "الوفد شكر لافروف على دعوته للتباحث بأوضاع المنطقة"، ويؤكد أن "وجهات النظر كانت متقاربة جداً بالنسبة إلى الملف اللبناني".

  • رعد خلال لقائه لافروف في موسكو (أ.ف.ب)
    رعد خلال لقائه لافروف في موسكو (أ.ف.ب)

أكّد رئيس وفد "حزب الله" الى موسكو النائب محمد رعد، اليوم الإثنين، أن "المطلوب من روسيا ليس أن تشكّل الحكومة في لبنان، ولكنها تحث على توفير الظروف لتأليفها".

وفي حديث للميادين قال رعد "أكّدنا على ضرورة الإسراع في تشكيل الحكومة في لبنان وفق إرادة الشعب اللبناني"، مشيراً إلى أن "الوفد شكر لافروف على دعوته للتباحث بأوضاع المنطقة".

وبالنسبة إلى الملف اللبناني، أشار رعد إلى أن "وجهات النظر كانت متقاربة جداً".

النائب اللبناني أكّد أيضاً أن "روسيا تحاور كل الأطراف التي على علاقة بالملف السوري بما يعزز الأمن وعودة النازحين"، مؤكّداً أن موسكو "تبذل جهوداً حثيثة من أجل إكمال العملية السياسية في سوريا، وتحاور جميع الأطراف التي لها علاقة بالوضع من أجل أن تبث الاستقرار وفق آلية سياسية دستورية واضحة المعالم، تعزز الأمن وتعيد الأجواء المناسبة لعودة النازحين الآمنة إلى سوريا".

وقال رعد "نتحدث عن لي ذراع الإرهاب ووضع حد لتمدده في سوريا ولبنان، وعن إنجاز حققته المقاومة بتحقيق الاستقرار والأمن في لبنان، ومنع الإرهاب من أن يكون واسطة من يريد إخضاع إرادةالشعب اللبناني".

وأِضاف رعد "ما نشهده اليوم من ضغوط اقتصادية ومالية وحصار وعقوبات تفرض على الشعب اللبناني هو نتيجة فشل وسيلة استخدام الإرهاب".

كذلك أشار رعد إلى أنه تمّ البحث في "السياسة التي تتبعها الإدارة الأميركية الجديدة التي ترفض الحلول المنصفة لإنهاء الأزمات"، معتبراً أن "الزيارة تمثّل نقلة نوعية في العلاقات بيننا وبين روسيا خصوصاً بعد التعاون في التصدي للإرهاب".

وشدد رعد على أن "التعاون في التصدي للإرهاب أسفر عن تضحيات أدت إلى تطوير العلاقات خصوصاً اقيليماً ومحلياً، مشيراً إلى أن "الحضور الروسي في المنطقة يشكّل نوعاً من التوازن على الصعيد الدولي".

وقال رئيس وفد "حزب الله" إلى موسكو "كلما اتسع المدى الحيوي السياسي لقضيتنا كلما شعرنا بحيوية وبثقة أكبر على مواصلة المسيرة بثبات".

وأكّد رعد أنه "تمّ التباحث أيضاً في تفاصيل الوضع المتعلق باللقاح الروسي، وأوضاع الطلبة الذين يدرسون في روسيا".

وعقب اللقاء، أصدرت الخارجية الروسية بياناً  اليوم الإثنين، قالت فيه إن "المحادثات مع حزب الله تطرقت للأوضاع في لبنان والشرق الأوسط".

وأشارت إلى أن "المحادثات التي حضرها أيضاً أعضاء في البرلمان اللبناني من حزب الله، ناقشت الوضع الحالي في لبنان وسوريا، وكذلك في منطقة الشرق الأوسط ككل".
 

واستقبل وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف وفد حزب الله اليوم الإثنين للتباحث في الشؤون الإقليمية واللبنانية. وقال رئيس وفد حزب الله، النائب محمد رعد، عقب اللقاء مع لافروف أنه كان "لقاءً بين أصدقاء"، مضيفاً أن أجواء المباحثات "كانت صريحة".

ووصل وفد حزب الله إلى العاصمة الروسية موسكو، أمس الأحد، بدعوة من وزارة الخارجية الروسية، في زيارة تستمر لـ 3 أيام، وتشمل جولة من اللقاءات في مجلسي الاتحاد والبرلمان الروسي، بالإضافة إلى لقاءات سياسية وإعلامية أخرى.