الرئيس السوري يوجه بتأمين 75 طناً من الأوكسجين كدفعة أولى إلى لبنان

وزير الصحة السوري يبلغ نظيره اللبناني بالاستعداد لتأمين دفعات إضافية لمواجهة أزمة الأوكسجين في لبنان.

  • الرئيس السوري يوجه بتأمين 75 طناً من الأوكسجين كدفعة أولى إلى لبنان
     وزير الصحة اللبناني شكر الرئيس الأسد لتأمين الأوكسجين لأنه سيساهم في إنقاذ لبنان من كارثة

أصدر الرئيس السوري بشار الاسد توجيهات بتأمين 25 طناً من الأوكسجين للبنان كدفعة أولى على أن تلحقها دفعتان لتأمين النقص الحاد في الأوكسيجين في لبنان.

وزير الصحة في حكومة تصريف الأعمال في لبنان حمد حسن توجه إلى دمشق للقاء المسؤولين السوريين والبحث في مسألة تأمين الأوكسجين، حيث تستورد بيروت يومياً 50 طناً منه من سوريا لتأمين حاجة المستشفيات في ظل أزمة كورونا.

وشكر وزير الصحة الرئيس الأسد لتأمين الأوكسجين لأنه سيساهم في إنقاذ لبنان من كارثة وإنقاذ حياة الكثير من اللبنانيين"، مضيفاً "بعد خلو مشافي لبنان من الأوكسجين تم التواصل مع وزارة الصحة السورية لمد لبنان وكانت الاستجابة بالسرعة القصوى".

كما قال "يوجد حالياً 1000 مريض على أجهزة التنفس الاصطناعي والكمية الموجودة من الأوكسجين لدينا تكفي اليوم فقط"، 

كذلك أوضح "رغم الحاجة وزيادة الطلب على الأوكسجين في سوريا جاءنا الرد بالإيجاب ما يثبت أن الرهان على الأشقاء في الأزمات رهان صائب".

من جهته، قال وزير الصحة السوري حسن الغباش "سيتم تزويد لبنان بـ 75 طناً من الأوكسجين كل يوم 25 طناً لمدة ثلاثة أيام دون أن يؤثر ذلك على منظومة الأوكسجين في سوريا".

الجدير بالذكر أن لبنان كان على حافة نفاد الأوكسجين ظهر اليوم، قبل أن يجري رئيس حكومة تصريف الأعمال حسان دياب ووزير الصحة اتصالات مع المسؤولين المعنيين في سوريا وبقيت المتابعة حتى منتصف الليل.

هذا أعلنت وزارة الصحة العامة في لبنان يوم أمس الثلاثاء تسجيل 1471 اصابة جديدة رفعت العدد التراكمي للحالات المثبتة إلى 441014.

كما تم تسجيل 51 حالة وفاة.