فشل محاولات إعادة تعويم السفينة الجانحة في قناة السويس

الشركة المشغلة للسفينة الجانحة في قناة السويس تستبعد أي خلل فني أو في محرك السفينة أدى لجنوحها.

  • تسبب جنوح سفينة حاويات في قناة السويس في حدوث زحمة في البحرين الأحمر والأبيض المتوسط
    تسبب جنوح سفينة حاويات في قناة السويس في حدوث زحمة في البحرين الأحمر والأبيض المتوسط

أعلنت الشركة المشغلة للسفينة الجانحة بقناة السويس عن فشل محاولات إعادة تعويم السفينة في وقت سابق من اليوم، موضحة أن التحقيقات الأولية تستبعد أي خلل فني أو في المحرك كسبب لجنوحها.

وعلقّت هيئة قناة السويس، أمس حركة الملاحة بشكلٍ مؤقت، فيما تواصل 8 زوارق، جهود تعويم سفينة حاويات عملاقة، تعرضت للجنوح في الجزء الجنوبي من القناة، قبل 3 أيام.

وتسبب جنوح سفينة الحاويات في إغلاق الشريان الدولي وحدوث زحمة في البحرين الأحمر والأبيض المتوسط. وما حصل دفع بعض السفن الى تغيير طريقها باتجاه رأس الرجاء الصالح.

كذلك تسببت بارتفاع أسعار النفط  في تعاملات أمس الأول، حيث ارتفعت أسعار خام برنت بنحو 3% إلى 62.7 دولاراً للبرميل، وصعدت أسعار خام تكساس بأكثر من 3% إلى حوالى 59 دولاراً للبرميل.

السفينة "Evergreen" التي يبلغ وزنها 220 ألف طن وطولها 400 متراً وعرضها 59 متراً، تعثرت الثلاثاء على ضفتيّ القناة بعد هبوب رياح قويّة، وفشلت عدة محاولات لإعادة تعويمها.

وأظهرت الصور الملتقطة من سفينة أخرى في القناة، استقرار السفينة بزاوية أغلقت الممر المائي، كما تظهر أنّ الحفارات التي أرسلتها السلطات المصريّة لمحاولة تحريرها، صغيرة جداً وغير مناسبة.

يذكر أنّ السفينة، التي تحمل مئات الحاويات المتجهة إلى من الصين إلى ميناء روتردام في هولندا، هي من أكبر سفن الحاويات العاملة، وتديرها شركة الشحن التايوانيّة Evergreen ومسجلّة في بنما. 

ويمر نحو 30% من حاويات الشحن في العالم يوميا عبر قناة السويس البالغ طولها 193 كم، ونحو 12% من إجمالي التجارة العالمية لجميع السلع.