إعلام إسرائيلي: واشنطن لـنتنياهو: الهجمات تضر بالمفاوضات مع إيران

وسائل إعلام إسرئيلية تكشف عن نقل الولايات المتحدة رسائل إلى "إسرائيل" تبيّن فيها عدم رضا واستياء بسبب الهجمات المنسوبة للأخيرة مؤخراً ضد أهدافٍ إيرانية، بالتزامن مع المحادثات الجارية في فيينا حول الاتفاق النووي.

  • الولايات المتحدة لإسرائيل: الهجمات والانهماك بها يُضرّون بالمفاوضات مع إيران
    الولايات المتحدة لنتنياهو: يوجد رب بيت جديد في البيت الأبيض

قالت وسائل إعلام إسرئيلية إن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو يعقد اليوم المجلس الوزاري المصغر بعد فترة طويلة.

ووفق صحيفة "يديعوت أحرونوت" فإن البحث في الموضوع الإيراني سيجري بموازاة الاتصالات بين الدول الكبرى وطهران في فيينا حول عودة محتملة إلى الاتفاق النووي، وعلى خلفية إعلان إيران انها ستخصّب اليورانيوم إلى مستوى 60%. 

وتحدثت عن رسائل نقلتها الولايات المتحدة إلى "إسرائيل" في الأيام الأخيرة أظهرت فيها عدم رضا واستياء بسبب الهجمات المنسوبة للأخيرة مؤخراً ضد أهدافٍ إيرانية، بالتزامن مع المحادثات الجارية في فيينا.

كما أضافت الصحيفة أن الأميركيين غاضبون بوجهٍ خاص من كلام، "التبجح" في "إسرائيل" في أعقاب الهجمات وأشاروا إلى ان الأمر يُحرجهم ويمكن ان يخرّب المفاوضات مع إيران. 

كذلك قالت إنه "في الأسابيع القريبة من المفترض أن يتوجه رئيس الموساد يوسي كوهين ورئيس مجلس الأمن القومي مئير بن شابات" إلى محادثات في الولايات المتحدة، مشيرةً إلى أن "إسرائيل" والولايات المتحدة سبق وأجرتا حوارين استراتيجيين (أجراهما عن الجانب الإسرائيلي بن شابات) مع مستشار الأمن القومي الأميركي جيك سالفيان. 

وفي مقال آخر للصحيفة نفسها، قالت إن التقارير عن المعركة البحرية الجارية بين "إسرائيل" وإيران غطّت الصحف الأولى لصحف العالم وسببت لإدارة بايدن، المنهمكة بجهود إعادة النظام الإيراني إلى الاتفاق النووي، بنوع من قشعريرة.

وأضافت أنه "يمكن الافتراض أن مسؤولين في إدارة بايدن ينقلون رسائل شديدة اللهجة إلى نتنياهو، وعلى رأسها الحاجة لأن يستوعب انه يوجد رب بيتٍ جديد في البيت الأبيض. للحقيقة، التعلّق الإسرائيلي بأميركا يعلو فوق خطابات تبجح نتنياهو الذي زعم ان "اتفاقًا بين إيران والدول الكبرى لن يُلزم إسرائيل".

أما "إسرائيل هيوم" فقالت تجري المتابعة في "إسرائيل" بقلق بشأن الحديث في إيران عن تقدّمٍ مهم في محادثات النووي.

يذكر أن مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية كاظم غريب آبادي، قال منذ أيام، إن دور "إسرائيل" في حادثة مفاعل "نطنز"  تبدو "واضحةً جداً"، مضيفاً أن إيران أبلغت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بذلك.

وصرّح غريب آبادي بأن الوكالة الدولية للطاقة الذرية هي وكالة "تابعة لم تلتزم بمسؤولياتها تجاه إيران حتى الآن".