جولة جديدة من محادثات فيينا النووية تُستأنف اليوم

الاتحاد الأوروبي يعلن استئناف اجتماعات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي بين إيران ومجموعة 4+1، برئاسة مساعد الأمين العام لخدمة العلاقات الخارجية في الاتحاد انريكي مورا.

  • جولة جديدة من محادثات فيينا النووية اليوم
    جولة جديدة من محادثات فيينا النووية اليوم

استؤنفت اليوم في فيينا اجتماعات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي بين إيران ومجموعة 4+1 بحسب ما أعلن الاتحاد الأوروبي.

وأوضحت "خدمة العلاقات الخارجية" للاتحاد الأوروبي أن الاجتماع الذي سيترأسه مساعد الأمين العام لخدمة العلاقات الخارجية في الاتحاد أنريكي مورا سيبحث في آخر المستجدات بشأن المفاوضات والمشاورات التي جرت خلال الأيام الماضية في شتى المستويات ومنهم الخبراء، مع التركيز على عودة أميركا المحتملة إلى الاتفاق النووي، والتأكد من تنفيذ شامل ومؤثر لبنود هذا الاتفاق من قبل الأطراف كافة. 

ويوم أمس، أكّد كبير المفاوضين الإيرانيين عباس عراقتشي، أنه لا يوجد أي نقاش تحت عنوان "اتفاق مؤقت" مع مجموعة الـ4 + 1.

وقال عراقتشي إن "إيران تناقش فقط الخطوة الأخيرة في رفع العقوبات الظالمة عن الشعب الإيراني"، مشيراً إلى أن "الشائعات مثل اتفاق مبني على خطوة مقابل خطوة أو اتفاق مؤقت لا أساس لها من الصحة".

هذا وأعلن السبت مساعد المنسق العام للسياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي أنريكي مورا الذي ترأس اجتماع اللجنة المشتركة للاتفاق النووي في فيينا، أن نتائج المفاوضات المكثفة التي جرت خلال الأيام الماضية تشير إلى "تقدم قد حصل".

وكان المرشد الإيراني السيد علي خامنئي، قال في وقت سابق، إن "على المسؤولين الإيرانيين الانتباه لكي لا تطول المباحثات النووية لأن ذلك يضر بالبلاد"، مضيفاً أن على الأميركيين "رفع العقوبات أولاً لنؤدي نحن أيضاً واجباتنا بعد ضمان رفعها". 

وانطلقت الخميس جولة جديدة من المحادثات النووية في فيينا، بين وفود إيران ومجموعة 4+1 وممثل الاتحاد الأوروبي، وكانت هي المحادثات الأولى بعد الهجوم على محطة نطنز لتخصيب اليورانيوم، وقرار إيران رفع مستوى تخصيب اليورانيوم إلى 60%.