"كتائب القسام" لأهالي القدس المحتلة: القائد الضيف وعدكم ولن يخلف وعده

المتحدث باسم "كتائب القسام" يؤكد للمقدسيين أن القائد محمد الضيف ثابت على "وعده" بنصرتهم، وشباب غزة يتوجهون إلى السياج الفاصل مع الاحتلال لتنفيذ أعمال الإرباك الليلي.

  • الشباب الفلسطينيون أثناء عملية الإرباك الليلي للاحتلال في قطاع غزة  

وجّه المتحدث باسم "كتائب القسام" الذراع العسكري لحركة "حماس"، أبو عبيدة، تحية "لصمود المرابطين في القدس والأقصى".

وأضاف أبو عبيدة، مساء اليوم السبت، متوجهاً "للأهل في القدس" أن قائد أركان "كتائب القسام" محمد الضيف "وعدكم ولن يخلف وعده". 

وكان الضيف قد حذّر الاحتلال، قبل أيام، من استمراره في الاعتداء على الفلسطينيين في القدس، قائلاً أنه إذا "لم يتوقف العدوان على أهلنا في حي الشيخ جراح فسيدفع العدو ثمناً غالياً، وهذا تحذير واضح وأخير".

وفي سياق متصل، ذكر مراسل الميادين أن عشرات الشبان والسيارات توجهوا للسياج الفاصل في غزة للبدء بالإرباك الليلي للاحتلال، الذي يتضمن استفزاز عناصر جيش الاحتلال المتواجدين على السياج الفاصل.

وأفاد مراسل الميادين بسماع دوي انفجارات ضخمة شرق جباليا في قطاع غزة "ناجمة عن أعمال وحدة الإرباك الليلي"، مشيراً إلى استهداف الاحتلال للشباب المشاركين بالفعاليات بقنابل الغاز.

وأشار مراسل الميادين إلى "إصابات برصاص قوات الاحتلال قرب السياج الفاصل شرق مدينة غزة".

ويواصل المقدسيون الليلة التجمّع في باحات المسجد الأقصى، لإحياء ليلة القدر وحماية المسجد من انتهاكات السلطات الإسرائيلية والمستوطنين، فيما أوضح مراسل الميادين أن عدد المصلين في المسجد قد يصل هذه الليلة إلى 50 ألفاً. 

ورفعت شرطة الاحتلال حالة التأهب القصوى في القدس مع وصول عشرات الآلاف للاعتكاف في المسجد الأقصى، فيما أغلق شبان القدس شوارع المدينة الرئيسة حتى سماح الاحتلال بمرور المصلين.