استشهاد فلسطيني برصاص الاحتلال في بيتا جنوبيّ نابلس

استُشهد الشاب زكريا حمايل جرّاء إصابته بالرصاص الحيّ في صدره خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في جبل صبيح في بلدة بيتا جنوبي نابلس.

  •  صورة الشهيد الشاب زكريا حمايل (وسائل التواصل الاجتماعي).
    صورة الشهيد الشابّ زكريا حمايل (وسائل التواصل الاجتماعي).

استُشهد فلسطيني، مساء اليوم الجمعة، برصاص الاحتلال جنوبيّ نابلس.

وأفادت وكالات فلسطينية باستشهاد الشاب زكريا حمايل (28 عاماً) خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في جبل صبيح في بلدة بيتا جنوبيّ نابلس.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية إن الشابَّ استُشهد نتيجة إصابته بالرصاص الحيّ في صدره.

وبحسب وزارة الصحة، أُصيب 10 مواطنين آخرين بالرصاص الحيّ، وتعرّض العشرات للاختناق بالغاز المسيِّل للدموع خلال قمع قوات الاحتلال الإسرائيلي للمَسِيرة.

وأدّى عشرات المواطنين الصلاة على قمة الجبل، ونظَّموا مَسِيرة مندِّدة بإقامة بؤرة استيطانية هناك.

وكان المستوطنون حاولوا إقامة بؤرة استيطانية على قمة الجبل عدة مرات. وكانت دائماً تُزال بفعل الهبّة الشعبية لأهالي قرى بيتا، وقبلان، ويتما. لكن المستوطنين أقاموا، في الآونة الأخيرة، أكثرَ من عشرين "كرفاناً" تمهيداً للاستيلاء على قمة الجبل بالكامل.

من جهة أخرى، أُصيب مواطنان بجروح، مساء اليوم الجمعة، خلال اعتداء المستوطنين على الفلسطينيين في قرية نعلين غربيّ رام الله.

وأفادت مصادر محلية بأن مجموعة من المستوطنين هاجمت عدداً من الفلسطينيين في منطقة جبل العالم المهدَّد باستيلاء سلطات الاحتلال عليه، واعتدت عليهم بالحجارة والعصيّ، الأمر الذي أدّى إلى إصابة مواطنَين بجروح، إصابة أحدهما في رأسه.