حكومة هادي تدعو "الانتقالي" إلى إيقاف كافة أشكال التجاوزات

حكومة الرئيس هادي تدعو المجلس الانتقالي إلى وقف التصعيد والاستجابة الجادة لاتفاق الرياض، "والتوقف عن كل أشكال التحريض والعبث".

  • حكومة هادي  تدعو المجلس الانتقالي إلى إيقاف كافة أشكال التجاوزات
    حكومة هادي: على المجلس الانتقالي إلغاء إجراءاته والتوقف عن تأزيم الأوضاع

جددت حكومة الرئيس هادي، اليوم السبت، بعد بيان السعودية، تمسكها بتطبيق اتفاق الرياض بكل جوانبه وتفاصيله، مؤكدةً حرصها على توفير كل شروط نجاح تطبيق هذا الاتفاق. 

وأشارت الحكومة إلى أنها تبدي التزامها بالنهج الضروري نفسه لتطبيق الاتفاق، داعيةً "المجلس الانتقالي إلى ايقاف كافة أشكال التجاوزات التي تطال مؤسسات الدولة وهياكلها". 

كذلك، أكدت ضرورة "إلغاء ما تم من إجراءات والتوقف عن تأزيم الأوضاع بصورة مستمرة واختلاق الأزمات واستغلال الأوضاع الاقتصادية والخدمية الصعبة ومحاولة فرض الأمر الواقع وتحقيق مكاسب غير مشروعة والتحشيد العسكري والتوقف عن تشويه سمعة الدولة وقياداتها السياسية".

كما أكد البيان "ضرورة احترام منظومة القوانين واللوائح وعدم تعطيل سلطة القضاء، والتوقف عن كل أشكال التحريض والعبث، قائلاً إن "المجلس الانتقالي يستغل الأوضاع الاقتصادية والخدمية الصعبة ويحاول فرض الأمر الواقع لتحقيق مكاسب غير مشروعة".

يشار إلى أن السعودية دعت أمس الجمعة، طرفي اتفاق الرياض، للاستجابة العاجلة لما تم التوافق عليه، في اجتماع ممثلي الحكومة والمجلس الانتقالي الجنوبي لبحث استكمال الدفع بتنفيذ الاتفاق، فيما تستمر المواجهات بين طرفي الاتفاق في مدينة لودر شمالي شرق محافظة أبين والساحلية على البحر العربي جنوب اليمن.