شرطة هايتي تعتقل مدبراً محتملاً لعملية اغتيال رئيس البلاد

قائد الشرطة في هاييتي يقول إن الشخص الأول الذي اتصل به المسلحون هو كريستيان إيمانويل سانون، الذي يقع حالياً قيد السجن.

  • شرطة هايتي تعتقل مدبراً محتملاً لعملية اغتيال رئيس البلاد
    شرطة هايتي تعتقل مدبراً محتملاً لعملية اغتيال رئيس البلاد

أعلنت شرطة هايتي أنها اعتقلت مدبّراً محتملاً لعملية اغتيال رئيس البلاد جوفينيل مويز.

وقال قائد الشرطة الوطنية ليون شارل إن الشخص الأول الذي اتصل به المسلحون هو كريستيان إيمانويل سانون، الذي يقع حالياً قيد السجن.

وأضاف أن سانون "كان على اتصال مع شركات فنزويلية مختصة في مجال الأمن ومتمركّزة في الولايات المتحدة.

ومنذ أيام، أعلنت الشرطة في هايتي، أنّ الكوماندوس المسلّح المسؤول عن اغتيال رئيس هايتي جوفينيل مويز الذي قُتِل يوم الأربعاء، يتكوّن من 26 كولومبيّاً وأميركيَين إثنين يتحدّران من هايتي. 

وأعلن رئيس الوزراء الانتقالي لهايتي كلود جوزيف أنّه تمّ العثور على "الأسلحة والمواد التي استخدمها المهاجمون"، مبدياً تصميمه على العثور على المهاجمين الآخرين.

وتتسارع عملية تعقّب فريق الاغتيال الذي أردى مويز بالرصاص في مقرّ إقامته في العاصمة بور أو برنس.

بالتوازي، أعلنت السفارة التايوانية في هايتي عن اعتقال 11 مشتبهاً به في مقرّها، بعد سماحها للشرطة بإجراء عملية البحث والقبض عليهم.